تعليق شامل للدراسة في محافظة حفر الباطن السعودية بسبب الأمطار الغزيرة‎

تعليق شامل للدراسة في محافظة حفر ال...

قضى نحو 30 شخصًا خلال الأسابيع الماضية في مختلف مناطق المملكة، في حوادث صعق كهرباء وغرق في السيول الجارفة.

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

علّقت إدارة التعليم في حفر الباطن بالمنطقة الشرقية في السعودية، والجامعة الحكومية في المحافظة، الدراسة في مدارس وجامعة حفر الباطن، يوم غدٍ الخميس؛ بسبب التقلبات الجوية العاصفة المصحوبة بهطولات مطرية غزيرة تشهدها المحافظة.

وقالت إدارة تعليم المحافظة عبر حسابها الرسمي في موقع ”تويتر“: ”وفقًا للحالة الجوية الحالية، وبناءً على موافقة اللجنة المركزية لتعليق الدراسة وحرصًا على سلامة منسوبي ومنسوبات #تعليم_حفرالباطن، وجه مدير التعليم بتعليق الدراسة ليوم غدٍ الخميس.. في جميع مدارس المحافظة“.

وأضافت أن ”التعليق يشمل مدارس تعليم حفرالباطن، التعليم العام؛ أي: الروضات والابتدائي والمتوسط والثانوي. ويشمل منسوبي ومنسوبات المدارس، طلابًا ومعلمين وكادرًا إداريًا، ويشمل كل مدارس القرى والهجر التابعة لإدارة #تعليم_حفرالباطن في المحافظة“.

ويتعارض إعلان تعليم محافظة حفر الباطن مع تغريدة للمتحدث الرسمي باسم وزارة التعليم، مبارك العصيمي، نفى فيها أن يكون التعليق شاملًا للمعلمين، حيث كتب: ”بناءً على ما تضمنته آلية تنظيم تعليق الدراسة في مدارس التعليم العام، فإن تعليقها غدًا في منطقة القصيم ومحافظة حفر الباطن للطلاب والطالبات فقط، ولا يشمل الجهاز التعليمي والإداري في المدارس“.

وقالت جامعة ”حفرالباطن“ عبر حسابها الرسمي في موقع تويتر: ”نظرًا للأجواء الماطرة واستنادًا لقرار اللجنة الوزارية المختصة، تعلن #جامعة_حفر_الباطن تعليق الدراسة لجميع طلابها وطالباتها في جميع الكليات والفروع غدًا الخميس“.

وهطلت أمطار غزيرة على المحافظة، يوم الأربعاء، وتسببت باحتجاز عشرات الأشخاص والمركبات، وسط استنفار من فرق الدفاع المدني في المحافظة.

وتوقعت هيئة الأرصاد الجوية السعودية استمرار التقلبات الجوية في المحافظة، يوم غدٍ الخميس، بالتزامن مع تقلبات مماثلة في مختلف مناطق المملكة التي تعيش ذروة موسم الأمطار الشتوية السنوي.

وقضى نحو 30 شخصًا خلال الأسابيع الماضية في مختلف مناطق المملكة، في حوادث صعق كهرباء وغرق في السيول الجارفة، بالتزامن مع موسم الأمطار الغزيرة والتقلبات الجوية التي تضرب البلاد في مثل هذا الوقت من كل عام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com