أحمد آدم لم يعتذر لحلب.. ويتهم ”الإخوان“ بفبركة فيديوهاته

أحمد آدم لم يعتذر لحلب.. ويتهم ”الإخوان“ بفبركة فيديوهاته

المصدر: متابعات – إرم نيوز

برر الفنان المصري أحد آدم تصريحاته التي صدرت عنه في برنامجه ”بني آدم شو“، والتي أثارت غضباً عارماً في الأوساط الإعلامية العربية، معتبرينه ”يستهزئ  بالدماء التي سالت في حلب جراء قصف المدنيين“، متهماً ”الإخوان“ بفبركة فيديوهاته.

ورغم أن قناة ”الحياة“ المصرية التي أصدرت بياناً اعتذرت فيه عما صدر في البرنامج ورفضت القناة ”أي إهانة للشعب السوري على شاشاتها“، منوهةً إلى أنها ”اتخذت موقفاً حاداً جداً تجاه ما حدث، وأن الحلقة المقبلة من بني آدم شو ستحتوي على اعتذارٍ كامل لما حدث في الحلقة السابقة“، إلا أن الفنان آدم أطل على المشاهدين في الحلقة التالية مقدماً  تبريرات لا اعتذاراً مباشراً لما بدر منه.

واتهم آدم في حلقة البرنامج التي أذيعت أول من أمس الأربعاء، ”الإخوان المسلمين“ بفبركة الفيديوهات قائلاً ”ما أثير حول الحلقة الماضية من البرنامج عن أحداث حلب لم يكن المقصود به إهانة الشعب السوري، ولكن ”الإخوان“ هي التي فبركت الفيديوهات“.

ورفض آدم اتهامه بالاستهزاء على الشهداء قائلاً ”أنا فنان، واحنا كل يوم عندنا شهداء، وجزمة أي شهيد وأم الشهيد على رأسي من فوق“.

وعلق على ما حدث ”ما تمت إثارته الأسبوع الماضي كان بسبب مكالمة مزيفة لفتاة على قناة إخوانية، عاملة نفسها من حلب، وهي مش من حلب“، متابعاً ”أنا قلت في الحلقة الماضية إن حلب لا يوجد فيها مياه ولا تليفونات“، منوهاً أن سخريته كانت على المكالمة لا على الشعب السوري، وفق قوله.

وكانت شبكة تلفزيون ”الحياة“ المصرية قدمت أول من أمس الأربعاء اعتذاراً عما جاء في حلقة آدم، حيث قالت في بيان لها: ”ما حدث خلال حلقة بني آدم شو التي عُرضت الأسبوع الماضي وتمت خلالها مهاجمة (مذبحة حلب) التي استُشهد خلالها أشقاء سوريون تعبيرٌ فقط عن وجهة نظر أحمد آدم، وليس لشبكة تلفزيون الحياة دخل من قريب أو من بعيد بما يقال في البرنامج، خاصةً أن تنفيذ البرنامج مع إحدى الشركات الخاصة التي تقوم بالإشراف على المحتوى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com