دراسة: انخفاض شعبية نجوم السوشيال ميديا في السعودية والإمارات  – إرم نيوز‬‎

دراسة: انخفاض شعبية نجوم السوشيال ميديا في السعودية والإمارات 

دراسة: انخفاض شعبية نجوم السوشيال ميديا في السعودية والإمارات 

المصدر: أبانوب سامي – إرم نيوز

يواجه نجوم السوشيال ميديا ممن يسمون المؤثرين انخفاضًا كبيرًا في شعبيتهم بالسعودية والإمارات هذا العام، بسبب كثرة المنشورات الترويجية.

ووفقًا لصحيفة ”خليج تايمز“ الإماراتية الناطقة باللغة الإنجليزية، فإن 79% من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والإمارات ألغوا متابعتهم لنجوم في السوشيال ميديا هذا العام بسبب المنشورات الترويجية المفرطة.

واستطلعت مجموعتا ”BPG و“YouGov“، آراء ألف من سكان الإمارات والسعودية، تتراوح أعمارهم بين 18 و35 عامًا، في الاستطلاع لتسليط الضوء على آراء المستهلكين حول نجوم مواقع التواصل الاجتماعي.

وأظهرت النتائج أن 59% من المستخدمين أصبحوا أقل ثقة في المنتجات التي يتلقى النجوم أجرًا للترويج لها. ويستطيع 73 % تمييز ما إذا كان النجم يتلقى أجرًا أم لا من أسلوب حديثه عنها.

وقالت فريدة – وهي خبيرة في السفر وأسلوب الحياة والصحة على إنستغرام، وتمتلك 35 ألف متابع على المنصة – إنه ”في سوق مواقع التواصل الاجتماعي، يتوقع الجمهور محتوى عالي الجودة وتقييمات مفيدة. والإفراط في المحتوى الترويجي يقلل مصداقية النجوم ويزيد من احتمالية إلغاء متابعتهم“.

وأضافت أنه ”يجب أن يركز نجوم السوشيال ميديا على الحوار الذي يدور بينهم وبين الجمهور والمحتوى الجذاب الذي يروج للمنتجات بشكل طبيعي“.

بينما أشارت نرجس بلال – وهي مقيمة في دبي – إلى أنها ”لا تثق في التقييم الذي ينشره النجوم“، لافتة إلى أنه ”يبدو أن معظم الأشياء التي ينشرها بعض النجوم ويقولونها على مواقع التواصل الاجتماعي مؤلفة للغاية، وعلى الرغم من أن بعضهم صادق، إلا أنني لا أنجذب إلى مطعم ما لمجرد أن النجم يمدحه، فيجب أن يرتقي إلى مستوى التوقعات“.

فيما قال عارف لادبهوي، مدير مجموعة ”BPG“، إن ”الاستطلاع يؤكد أن المحتوى هو العامل الرئيسي الذي يدفع المستهلكين إلى متابعة النجوم على مواقع التواصل الاجتماعي“.

وأضاف: ”لم يعد هناك مجال للمحتوى الضحل أو الإعلان المخفي كمحتوى أصيل. يتعين على العلامات التجارية وأصحاب النفوذ الاستثمار في تطوير محتوى يتردد صداه ويرتبط بالمستهلكين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com