كيف علقت وداد المطوع على وصفها بـ ”الفاشينستا الإسلامية“ (فيديو) – إرم نيوز‬‎

كيف علقت وداد المطوع على وصفها بـ ”الفاشينستا الإسلامية“ (فيديو)

كيف علقت وداد المطوع على وصفها بـ ”الفاشينستا الإسلامية“ (فيديو)

المصدر: أسماء حلمي - إرم نيوز

ردّت الفنانة الكويتية والناشطة عبر مواقع التواصل وداد المطوع، على الاتهامات الموجهة إليها بوصف بعض المشاهير بالراقصات، خاصة أنهم اعتبروا ظهورهن بأي شكل ”حرية شخصية“، موضحًة أنها ليست داعية إسلامية ولكنها تنصح فقط.

وأضافت في لقاء متلفز: ”أنا أنصح حبًا فيهم وهم يحسون كلامي غلط لأنهم يسوون غلط ولديهم متابعين وايد، وفي بنات تتأثر وأسر تتطالع وشباب يتأثرون وهناك زوجات في منازلهم يتأثرون‘‘.

وتابعت قائلة: ’’الغلط نقول عليه غلط وأنا لي طريقة في النصح، وأنا وصفتهم بالمتردية والنطيحة ولن أتراجع عن ما قلته لأنني ليس على خطأ أنا قاعدة أقول ليش تخلين البعض يترقص فين الحياء لديك أيها الأنثى قاعدة تهتزين على الفاضي والمليان أنتي تمثلين الكويت وحتى لو مو كويتي فأنتي تمثلين بلدك وأخلاقك“.

وعن رد فعل الجمهور تجاهها واتهامهم لها بالعنصرية بعدما صرحّت بأن الرجل الكويتي يتزوج من أي جنسية وأنها يتم الإساءة لها في كل حسابات السوشيال ميديا لأنها تزوجت رجل أعمال مصري الجنسية، قالت إن الأساس هو الدين والخلق.

وعندما وُجه إليها سؤال حول الزواج بهندي على خلق ودين أكدت أنها لن تتزوج رجلًا هنديً بسبب جنسيته، مؤكدًة أنها ليست عنصرية بذلك ولكن ما الذي يدعوها للزواج من هندي لا تعرف لغته أو لهجته، موضحة أنها عندما تكلمت عن مسألة الجنسية كانت تقصد فئة معينة في الكويت وليس كل أبناء بلدها.

وأعلنت وداد المطوع زواجها من رجل أعمال مصري يوم 16 سبتمبر الماضي، وبسبب ذلك تلقت بعض الانتقادات عقب كشفها عن جنسية زوجها حيث لامها البعض بسبب تركها لأبناء بلدها وزواجها من غريب فضلًا عن تطرق البعض إلى أن زواجها سيحرم أبناءها في المستقبل من الجنسية الكويتية.

ورغم الانتقادات التي طالت زواجها من مصري، لاقت وداد المطوع، كمًا هائلًا من المباركات والتهاني من مواطنيها الذين طالبوها بعدم الانشغال بالآراء والانتقادات التي تعرضت لها والتي وصفوها بـ ”العنصرية والمريضة“.

يُذكر أن الفنانة والكاتبة الكويتية وداد عبدالله المطوع، تعتبر من المشاهير النشطين عبر مواقع التواصل الاجتماعي بشكل دائم، حيث تشارك متابعيها بنقاش عدد من المواضيع الاجتماعية فضلًا عن مواضيع تتعلق بارتداء الحجاب والدعوة إلى الاحتشام باللباس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com