مليونير بريطاني يفارق الحياة بعد تعرضه لحادث شنيع (صورة)

مليونير بريطاني يفارق الحياة بعد تعرضه لحادث شنيع (صورة)

المصدر: ساندرا ماهر - إرم نيوز

تعرّض أستاذ مخضرم سابق بجامعة أكسفورد، جمع الملايين من تطوير طرق للتطعيم دون حقن، للدهس حتى الموت، بينما كان يتنزه صباحًا.

وكان ”براين بيلهوس“ يسير بالقرب من قرية ”غستلنغ“ شرق ”ساسيكس“ في بريطانيا، عندما تعرض لهجوم من الماشية الغاضبة صباح الإثنين.

ووفقًا لصحيفة ”إندبندنت“ البريطانية، استدعى أحد المارة خدمات الطوارئ بعد سماع صراخه طلبًا للمساعدة بالقرب من كنيسة القرية.

وأجرت أفراد فرق الإسعاف الجوي والشرطة إسعافات أولية للضحية لكنهم لم يتمكنوا من إنقاذ حياته، ليُعلن عن وفاته في مكان الحادث في وقت لاحق من صباح ذلك اليوم.

وركزت الشركة في وقت لاحق على إنتاج لقاحات الأنفلونزا وتم بيعها إلى مجموعة المستحضرات الصيدلانية الأمريكية ”تشيرون“، مقابل 542 مليون جنيه إسترليني العام 2003.

ويُعد هذا ثالث هجوم للبقر، حيث اُصيبت سيدة في ذراعها وكتفها بشكل بالغ بعد هجوم للبقر استهدفها في ”ليتلبورو“ بمانشستر الكبرى، وأصيبت سيدة أخرى بجراح بعد أن دُهست من بعض البقر على جزيرة ”وايت“.

وأوصت إدارة الصحة والسلامة ”إتش إس إي“  المزارعين بالحرص على إبقاء قطعانهم في حقول بعيدة عن الطرق العامة، خاصة عندما يشتمل القطيع على العجول.

وقال مسؤول: ”الكلية حزينة جدًا لأن تُعلن وفاة البروفيسور براين بيلهوس عن عمر يناهز الـ80 عامًا فقد حصل على شهادة دكتوراة دفيل في العلوم الهندسية العام 1964، ثم أصبح زميلاً رسميًا بالانتخاب في العلوم الرسمية العام 1966 وعند تقاعده العام 2004 انتخب كزميل فخري“.

وأضاف أن ”براين شارك في تأسيس شركة (بودرجيكت) في العام 1993 والتي أصبحت واحدة من أولى الشركات التي تنطلق بنجاح من جامعة ”أوكسفورد“ ويقع مقرها في حديقة ”أكسفورد“ للعلوم.

وكان براين مانحًا رئيسا للكلية، حيث أسس منحة ”أكسفورد بيلهوس“ للدراسات العليا في كلية ”ماغدالن“ في الهندسة الطبية الحيوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com