اعتقال رجال عراقيين في برلين بتهمة الاعتداء الجنسي – إرم نيوز‬‎

اعتقال رجال عراقيين في برلين بتهمة الاعتداء الجنسي

اعتقال رجال عراقيين في برلين بتهمة الاعتداء الجنسي

المصدر: آدم لبزو – إرم نيوز

ألقت السلطات الألمانية القبض على عدد من الرجال العراقيين الذين يشتبه بتورطهم بالإعتداء الجنسي على عدد من النساء في برلين، وقد دفع هذا الأمر الشرطة الألمانية إلى البدء بتحقيق موسع والبحث عن شهود عيان.

وعثرت الشرطة على 3 رجال عراقيين يقتربون من مجموعة من النساء قرب محطة قطار وورشاور في برلين عند حوالي الساعة الرابعة فجرا، ووفق تقرير الشرطة الفيدرالية، فقد تظاهر هؤلاء الرجال بالرقص مع السيدات حتى يتمكنوا من الاقتراب منهن وإمساكهن من منطقة العانة والصدر ومحاولة تقبيلهن.

وتم إلقاء القبض على الرجال الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم بين 20 – 26 عاما ثم إطلاق سراحهم في انتظار المزيد من التحريات، وقد ناشدت الشرطة السيدات المعنيات اللواتي تركن المنطقة قبل أن تتمكن الشرطة من مقابلتهن وطلبت منهن مراجعة مركز الشرطة لاستكمال القضية.

تعتبر هذه الحادثة آخر واقعة ضمن سلسلة من حوادث الاعتداء الجنسي التي تتضمن مهاجرين ولاجئين؛ ما أدى إلى إثارة حنق الشعب الألماني في الشهور القليلة الماضية حيال سياسة استقبال اللاجئين في ألمانيا.

لقد وقعت أدهى هذه الحوادث في بداية عام 2016 في كولونيا حيث تعرضت المئات من النساء لهجوم من مجموعات من الرجال – والذين كان أكثرهم من الوافدين، ولكن اعتداءات كولونيا الجنسية لم تكن حوادث منعزلة، فقد شهدت الأسابيع القليلة الماضية تقارير تفيد باعتداءات جنسية في برك السباحة في جميع انحاء ألمانيا.

فقد شهدت ساكسونيا السفلى ظاهرة جديدة من ”الاعتداءات الجنسية الجماعية المتقطعة“ في برك السباحة على يد رجال وصفتهم السلطات بأنهم ”غير ألمانيين“، ووفق تقرير مسرب هذا الشهر، فقد شهدت مدينة دوسلدورف تصاعدا في حالات الاعتداء الجنسي التي يرتكبها الوافدون واللاجئون في برك السباحة.

وقد قام مجموعة من المسلمين الألمان في بداية هذا الأسبوع بالاعتداء اللفظي على مجموعة من النساء اللواتي كن يستمتعن بحمام شمس في منطقة للعراة  StrandbadXantenerSüdsee في غيلدرن التي تقع في ولاية شمال الراين – وستفاليا. وقد صرحت إحدى الضحايا قائلة: ”لقد قالوا إن جميع النساء هنا عاهرات وإنهم سيقومون بالقضاء عليهن؛ إن مستوى الحقد والميول للعنف كان مفزعًا للغاية“.

وقد شهدت العديد من المهرجانات في ألمانيا حالات من التحرش الجنسي خلال الأسابيع القليلة الماضية، إذ حققت الشرطة الألمانية في 18 حالة اعتداء جنسي بعد مهرجان بريمنيل الموسيقي في بريمين في بداية هذا الشهر.

وقد قامت الشرطة بإلقاء القبض على 6 مشتبه بهم خلال أيام المهرجان الخمسة والذين وصفهم ضباط الشرطة بانهم لاجئون أفغانيون ”على الأغلب“، هذا وما زالت التحريات قائمة حول الشكاوى التي تلقتها الشرطة الألمانية بخصوص حالات اعتداء جنسي حصلت خلال مهرجانات في برلين ودارمشتات في شهر مايو من هذا العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com