منوعات

سيدة تعذب طفلها بوحشية بمساعدة زوجها
تاريخ النشر: 16 مارس 2020 9:24 GMT
تاريخ التحديث: 17 مارس 2020 10:07 GMT

سيدة تعذب طفلها بوحشية بمساعدة زوجها

وصل الطفل يحيى البالغ من العمر 3 سنوات غائبا عن الوعي وحالة نبض قلبه ضعيفة جدا والتنفس بطيء للغاية، حيث أجريت له الإسعافات اللازمة وبدأت حالته في التحسن. وبحسب الطبيب محمد الهمالي من مستشفى طرابلس المركزي في ليبيا، فإن يحيى تلقى عملية إنعاش للقلب وإسعافات طبية، وبعد حوالي 5 ساعات بدأ في التحسن بالكلام وتناول الطعام. وقال الهمالي لـ "إرم نيوز"، إنه "بعد الكشف على جسد الطفل تبينت أثار التعذيب الوحشية عليه وظهرت بوضوح علامات السحجات والكدمات والجروح، وأثار للحرق في مواضع عديدة من جسده". وأضاف أنه "بعد عدة محاولات للحديث مع الطفل ذكر أن السبب في هذا التعذيب أمه

+A -A
المصدر: عبدالعزيز الرواف - إرم نيوز

وصل الطفل يحيى البالغ من العمر 3 سنوات غائبا عن الوعي وحالة نبض قلبه ضعيفة جدا والتنفس بطيء للغاية، حيث أجريت له الإسعافات اللازمة وبدأت حالته في التحسن.

وبحسب الطبيب محمد الهمالي من مستشفى طرابلس المركزي في ليبيا، فإن يحيى تلقى عملية إنعاش للقلب وإسعافات طبية، وبعد حوالي 5 ساعات بدأ في التحسن بالكلام وتناول الطعام.

وقال الهمالي لـ ”إرم نيوز“، إنه ”بعد الكشف على جسد الطفل تبينت أثار التعذيب الوحشية عليه وظهرت بوضوح علامات السحجات والكدمات والجروح، وأثار للحرق في مواضع عديدة من جسده“.

وأضاف أنه ”بعد عدة محاولات للحديث مع الطفل ذكر أن السبب في هذا التعذيب أمه وزوج أمه، بسبب تبوله في ملابسه“.

وبحسب الهمالي فإنه ”بعد إجراء الفحوصات والأشعة اللازمة تبين بأن جسم الطفل خالٍ من الكسور أو الإصابات الداخلية“ موضحا أن إدارة ”المستشفى أبلغت الشرطة بالحادثة وتم القبض على الأم وزوجها“.

ويعتذر ”إرم نيوز“ عن نشر الصور لقسوة المشهد.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك