في تسجيل مسرب.. وزيرة موريتانية تنفي تزوجها سراً الجنرال السوداني طه حسين

في تسجيل مسرب.. وزيرة موريتانية تنفي تزوجها سراً الجنرال السوداني طه حسين

المصدر: فريق التحرير

خرجت وزيرة التجارة الموريتانية الناها بنت حمدي ولد مكناس عن صمتها، وفندت ما تم تداوله على وسائط التواصل الاجتماعي حول زواجها من المدير السابق لمكتب الرئيس السوداني طه عثمان الحسين، وذلك بعد أياممن نشر صور لها برفقته على مواقع التواصل الاجتماعي مما أثار جدلا واسعا في البلدين.

وقالت بنت حمدي التي شغلت سابقا حقيبة وزارة الخارجية، في تسجيل صوتي مسرب: “ هذه الشائعات لا تزعجني من قريب ولا من بعيد، ومن يشتغل في الحقل السياسي دائما يقع ضحية الشائعات، وأنا محصنة من هذا الجانب، والله حسيب من يقف وراء هذه الشائعات ولا أفهم المغزى منها“.

وأضافت الوزيرة منتقدة طريقة تداول السودانيين لخبر زواجها من طه الحسين: ”كنت أظن أن السودانيين أرقى من هذا المستوى“.

وبررت الوزيرة ظهورها في الصور رفقة الحسين بطبيعة منصبها: “ بحكم منصبي الرسمي لدي علاقات محترمة مع مسؤولين سودانيين، ومحبة في الله، وبحكم العلاقات التاريخية بين الشعبين، وأنا أحترم هذا البلد.“

وكلفت الوزيرة سيدة سمتها في التسجيل الصوتي بـ“غادة“ يبدو أنها صديقتها بتقييم مستوى الردود على ماتم تداوله حولها في السودان وما إذا كان يستحق الرد أم لا.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تداول شائعات حول زواج منت مكناس من مسؤولين أفارقة حيث ارتبط اسمها بالرئيس الليبي الراحل معمر القذافي ، ودارت شائعات حول زواجهما، أيام توليها حقيبة وزارة الخارجية الموريتانية، ومشاركتها في قمة سرت، كأول سيدة عربية تشغل هذا المنصب.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com