30 قتيلاً في حادثين مروريين بالهند

30 قتيلاً في حادثين مروريين بالهند

لقي 16 شخصًا على الأقل مصرعهم، اليوم السبت، عندما سقطت حافلتهم من ممر ضيق في نهر في ولاية “هيماتشال براديش” الشمالية المرتفعة، حسب الشرطة الهندية.

وقال مسؤول في غرفة تحكم الشرطة بمدينة ماندي، إن سائق الحافلة بدا أنه فقد السيطرة بينما كان يعبر منعطفًا على الطريق المرتفع إلى بلدة كولو على طول نهر بياس.

وقالت الشرطة، إن 29 شخصًا جرحوا، بعضهم في حالة حرجة.

وفي حادث منفصل مساء أمس الجمعة، لقي 14 شخصًا حتفهم وأصيب ثلاثة آخرون، بعد أن اصطدمت سيارة “فان” كانوا يستقلونها بشاحنة في ولاية “جوجارات” غربي الهند.

وقال مسؤول الشرطة المحلية سميتيش سولانكي، اليوم السبت، إن الحادث وقع الليلة الماضية على طريق سريع، بالقرب من قرية “فالتيرا”.

وأضاف المسؤول، أن الضحايا كانوا في طريقهم إلى منازلهم بعد أن زاروا معبدًا في المنطقة، عندما اصطدمت سيارتهم بالشاحنة، التي كانت تقل بلاط السيراميك.

وينتمي الضحايا جميعًا الى خمس أسر من نفس القرية، ومن بينهم خمس نساء على الأقل ومراهقان.

وقال سولانكي “لاذ سائق الشاحنة بالفرار. والناجون في حالة حرجة، ولم يتضح بعد سبب الحادث”.

ويرجع المعدل المرتفع للحوادث المرورية الدموية في الهند – بمتوسط ضحاياها 135 ألف شخص سنويًا خلال الخمس سنوات الماضية – إلى تردي صيانة الطرق والمركبات، فضلاً عن تجاوز السرعة المقررة قانونيًا.