تقرير يكشف عن تورّط 27 فضائية مصرية في الترويج للشعوذة والدجل – إرم نيوز‬‎

تقرير يكشف عن تورّط 27 فضائية مصرية في الترويج للشعوذة والدجل

تقرير يكشف عن تورّط 27 فضائية مصرية في الترويج للشعوذة والدجل

المصدر: يوسف القاضي- إرم نيوز

كشف جهاز حماية المستهلك في مصر، عن وجود 27 قناة فضائية تروج لإعلانات مضلّلة، إلى جانب الترويج للدجل والشعوذة وإيهام المواطنين بحل مشاكل الزوجية وجلب الحبيب، والعودة للزوج، فيما يخص المنفصلين، إلى جانب ممارسات أخرى تتعلق بالغش والتدليس ومعرفة السارق.

ورصدت إدارة الإعلانات المضللة بالجهاز، قيام الفضائيات ببث هذه المواد في أوقات متباينة خلال اليوم، وذلك في إطار خطة ضد عمليات الغش والتدليس في الأسواق، ومكافحة التضليل عبر القنوات.

وقال عاطف يعقوب، رئيس جهاز حماية المستهلك، في بيان رسمي، اليوم السبت، إن القنوات تنوعت إعلاناتها المضللة بين الإعلان عن دجالين ومشعوذين بادعاء قدرتهم على زواج العانس ورد المطلقة، وفك السحر، وجلب السارق، وغيرها من المشكلات، والإعلان عن مراكز خدمة غير معتمدة، تستغل العلامة التجارية لإحدى الشركات.

وأضاف ”يعقوب“، أن هذه القنوات تضمنت 16 قناة، روجت لأعمال الدجل والشعوذة هي ”المصراوية أفلام، دوللي سينما، موجه سينما“، من خلال الإعلان عن الشيخ المدثر الباهي السوداني، كما قامت قنوات ”كايرو فيلم، كايرو دراما، تايم كوميدي“، بالترويج للشيخ أبو علي الشيباني، كما قامت قنوات ”الحلبة 2، حبيشة سينما، بيلودي أفلام، سينما 1، سينما 2، البيت بيتك سينما، مسلسلات تيوب“، بالترويج للشيخ محمد التميمي المغربي، وقنوات ”كايرو كوميدى، كايرو أفلام، كايرو زمان“، بالترويج للشيخ يوسف فتوني اللبناني.

وكشف الرصد الذي قام به الجهاز، على مراكز خدمة غير معتمدة مستغلة العلامة التجارية لإحدى الشركات، فأوضح البيان أنه تم رصد 11 قناة، هي ”سينما 2، البيت بيتك، المصراوية أفلام، البيت بيتك سينما، توك توك سينما، توك توك أفلام، سينما 1، بانوراما فيلم، موجه سينما، ميلودي كلاسيك، حريم السلطان“.

وحذر الجهاز، المواطنين من الانسياق خلف الإعلانات المروجة لمراكز الصيانة غير المعتمدة، وتستغل العلامة التجارية للمنتجات الشهيرة، وكذلك من ممارسات الدجل والشعوذة كمرض اجتماعي خطير، يرسخ لمعاني الجهل والتخلف والتواكل، والانصراف عن الأفكار العملية البناءة، كالسعي والعمل والأخذ بأسباب العلاج وحل المشاكل.

وأشار الجهاز، إلى الدور الجوهري الذي تلعبه الإعلانات المضللة في ترسيخ هذه المعاني الزائفة، في أذهان المتلقين، ودغدغة مشاعرهم الإنسانية، داعيًا وسائل الإعلام بكافة أشكالها ”المطبوعة، المسموعة، المرئية، الإلكترونية“، إلى المساهمة في التصدي لهذه الظاهرة، من خلال عدم نشر أو بث هذه النوعية من الإعلانات.

وقال الجهاز إنه بفضل التكنولوجيا المتوفرة في المرصد الإعلامي، فقد تمكن ”الجهاز“، من توفير الدليل المادي على مخالفة الشركات المعلنة لقانون حماية المستهلك، من خلال إعداد نسخ مسجلة من الإعلانات على أقراص مدمجة، مرفقة بالبلاغ المرسل من الجهاز، والمدعم بالأسانيد القانونية الدالة على خرق الشركات والقنوات المعلنة للقانون، تمهيدًا لإحالة هذه الشركات والقنوات الفضائية إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضدها.

وكشف عن مخالفة هذه القنوات الفضائية لنص المادة 6 من قانون حماية المستهلك، رقم 67 لسنة 2006، والذي ألزم المورد والمعلن بإمداد المستهلك بالمعلومات الصحيحة عن طبيعة المنتج وخصائصه، وتجنب ما قد يؤدي إلى خلق انطباع غير حقيقي أو مضلل لدى المستهلك أو وقوعه في خلط أو غلط، أو خلق انطباع غير حقيقي لديه في أي عنصر من عناصر المنتج الخاصة بطبيعة السلعة أو مكوناتها أو صفاتها الجوهرية أو العناصر التي تتكون منها هذه السلعة.

وطالب البيان المستهلكين، بمعاونة ”الجهاز“، من خلال الاهتمام بالإبلاغ عن أي شكاوى لديهم، كي يتمكن من اتخاذ الإجراءات ضد المخالفين وضبط الأسواق، مشيرًا إلى تعدد وسائل إرسال الشكاوى للجهاز، سواء من خلال الخط الساخن أو مكاتب البريد المنتشرة في جميع أنحاء مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com