تونس.. الثلوج تعزل مدنًا وتتسبب في تعليق الدراسة (صور)

تونس.. الثلوج تعزل مدنًا وتتسبب في تعليق الدراسة (صور)

المصدر: تونس - إرم نيوز

شهدت عدة محافظات تونسية، مساء الخميس، تساقطًا كثيفًا للثلوج، ما عطل حركة المرور وتسبب في عزل عدة مدن وتعليق الدراسة في عدد من المدارس.

وأعلن الناطق الرسمي باسم الحرس الوطني التونسي، حسام الدين جبابلي، مساء الخميس، عن إغلاق 31 طريقًا في عدة مناطق ومدن تونسية، بسبب تساقط الثلوج والأمطار.

ودعا الجبابلي، المواطنين، إلى ”تجنب المرور من الطرق الرابطة بين محافظتي الكاف وجندوبة، وبين عين دراهم وجندوبة، والطريق الرابطة بين القلعة الخصبة ومدينتي تالة وخميدة“.

وأعلنت مندوبية التربية في محافظة القصرين، على حدود الجزائر، مساء الخميس، تعليق الدراسة في المدارس والمعاهد، بكل من مدن ”تالة والعيون وجدليان وحيدرة“ بداية من مساء الخميس، وكامل يوم الجمعة.

وأوضحت المندوبية التونسية، في بيان صادر عنها الخميس، أنها ”اتخذت هذا القرار، بعد التنسيق مع مصالح الرصد الجوي والسلطات“.

كما دعت كافة مديري المدارس، إلى ”اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة لضمان سلامة التلاميذ والمعلمين“.

من جانبه، قرر محافظ مدينة ”سليانة“، علي سعيد، إيقاف الدراسة في كافة مداس المحافظة كامل يوم الجمعة، مؤكدًا أن العاصفة الثلجية التي تشهدها المنطقة تسببت في انعدام الرؤية، وفي منع السلطات من إمكانية الوصول للمواطنين العالقين.

وأشار المحافظ إلى ”استدعاء الجيش الوطني التونسي، لإنقاذ المواطنين وفتح الطرقات، وذلك عبر الاستعانة بالتجهيزات الثقيلة من القطاعين العام والخاص“.

ودعا المحافظ المواطنين العالقين وسط الثلوج، إلى عدم الفزع والبقاء داخل عرباتهم، وعدم مغادرتها تجنبًا للبرد إلى حين مساعدتهم وإنقاذهم.

 

وطالب سعيد المواطنين بعدم الخروج واستعمال عرباتهم، في ظل انقطاع عدة طرقات، مشدّدا على أن ”الوضع صعب جدًا“.

وفي محافظة الكاف، شمال غربي البلاد، تسبب تساقط الثلوج في عزل عدد من الأشخاص، وفي انزلاق عدد من العربات، ما استوجب تدخل مصالح لجنة مجابهة الكوارث للإنقاذ، دون تسجيل أي إصابات أو أضرار مادية.

من جهتهم، وجه عدد من أهالي المناطق الحدودية في محافظة جندوبة، نداء للسلطات لـ“التدخل وفك عزلتهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com