نبوءة ”أنجليكانية“ تشغل الأمريكيين.. ”قمر دموي“ ينذر بقرب نهاية العالم – إرم نيوز‬‎

نبوءة ”أنجليكانية“ تشغل الأمريكيين.. ”قمر دموي“ ينذر بقرب نهاية العالم

نبوءة ”أنجليكانية“ تشغل الأمريكيين.. ”قمر دموي“ ينذر بقرب نهاية العالم

المصدر: إرم نيوز

يضج الإعلام الشعبي الأمريكي، عشية أعياد الميلاد، بنبوءة عممها قسيس تابع للأبرشية الأنجليكانية في ولاية انديانا اسمه بول بيغلي، تقول إن الحادي والعشرين من يناير المقبل هو يوم ”القمر الدامي“ الذي جاء في الإنجيل أنه نذير يوم القيامة.

وفي حديث مع صحيفة إكسبريس، قال القس بيغلي إن ”الإشارة الدينية إلى القمر الدامي وردت ثلاث مرات في الإصحاحات، وإن موعدها حسب القراءات اللاهوتية يصادف الحادي والعشرين من فبراير 2019، وهو تاريخ يتصادف مع الذكرى الثانية لتنصيب دونالد ترامب رئيسًا للولايات المتحدة“.

وأضاف القس الأنجليكاني، المعروف بولعه بنظريات المؤامرة، أن ”مصادفة القمر الدموي مع ذكرى تنصيب ترامب، لها -أيضًا- ما يعزّزها في كون ميلاد ترامب يوم الـ 14 من حزيران 1946 جاء أيضًا في يوم قمر دموي سبق إعلان دولة إسرائيل (الـ14 من مايو 1948) بـ700 يوم“.

وفي مزيد من المواعيد التي أكسبها القس بنغلي طابع الإنذار بـ“يوم الدينونة“ قال إن ”إعلان ترامب للقدس عاصمة لإسرائيل جاء نافذًا في الـ 14 من مايو 2018 وهو يمثل مرور 70 سنة بالضبط على التاريخ السابق، الـ14 من مايو 1948″.

وتابع في حيثيات نبوءته أن ترامب أقسم اليمين الدستورية للرئاسة في الـ 20 من يناير 2017 عندما كان عمره 70 سنة و 7 أشهر و 7 أيام.

وبشأن يوم ”القمر الدموي“ القادم قال القس بيغلي إنه ”سيصادف الـ 20 من يناير 2019 ويعبر منتصف الليل ليكون فجر يوم الـ 21 من يناير فوق العاصمة واشنطن؛ ما يعني أن خسوف القمر الدموي التحذيري للأمريكان هويوم الـ 21 من يناير المقبل؛ إذ يكون بمقدور جميع الأمريكيين رؤيته في السماء وهو يتشكل تدريجياً ليصل درجة الوردي الغامق حد الاحمرار“.

ويرى القس بيغلي أن ”خسوف القمر يوم الـ 21 من يناير المقبل يحمل في طيّاته علامة إنذار للأمريكيين، أقسى مما يتصورون، وأن التحذيرات الإلهية ليس شرطًا أن يراها الأمريكان في اليوم ذاته، بل هي إشارة لهم بأن ينتظروها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com