صور صادمة لأغنام نافقة وجيف قبيل بيعها في السعودية – إرم نيوز‬‎

صور صادمة لأغنام نافقة وجيف قبيل بيعها في السعودية

صور صادمة لأغنام نافقة وجيف قبيل بيعها في السعودية

المصدر: قحطان العبوش– إرم نيوز

أظهرت صور من أحد أحياء مدينة مكة المكرمة، اليوم الخميس، صورًا صادمة لأغنام نافقة وجيف قبيل بيعها في الأسواق، كجزء من ظاهرة الذبح العشوائي خارج المسالخ المرخصة، والتي تصل ذروتها في موسم الأضاحي.

ونشرت صحيفة ”سبق“ المحلية، الصور كجزء من جولة ميدانية قالت عنها إنها توثق انتقال المخالفين إلى سفوح الجبال وهم يحملون أغنامًا نافقة أو مريضة، ويتولون ذبحها وبيعها، وقد انتشرت الجيف في عدد من المواقع.

ويظهر في الصور، أغنام وماعز نافقة ومتحولة لجيف، كما يبدو بعضها وقد تم سلخه واقتطاع جزء من لحمه، دون أن يعرف على وجه الدقة إن كان جزء من هذه اللحوم قد تم بيعه بالفعل للاستهلاك الآدمي.

وقالت الصحيفة إن دوريات تابعة لأمانة منطقة مكة المكرمة تواجدت في الموقع؛ ”لرصد الظواهر السلبية، والتي تحدث من قِبل المخالفين خارج المسلخ النموذجي وفي أطراف الحراج بحي الخضراء في مدينة مكة“.

وتبذل أمانات المناطق السعودية الـ 13، والبلديات التابعة لها، جهودًا كبيرة لمكافحة ظاهرة الذبح العشوائي المنتشرة في المملكة، والتي يعمل فيها غالبًا وافدون أجانب، والكثيرون منهم مخالفون لنظام الإقامة في البلاد، ويتورط بعضهم ببيع لحوم أغنام نافقة وجيف أحيانًا.

وتصل ظاهرة الذبح العشوائي ذروتها في عيد الأضحى المبارك، حيث يُقبل الكثير من السعوديين على شراء الأضاحي وذبحها وتوزيع لحمها، بالتزامن مع انتشار بيع، وذبح، وسلخ الذبائح في مناطق متفرقة من المدن.

ويوجد في مدن المملكة مسالخ كبيرة يعمل فيها عدد من الأطباء البيطريين، والجزارين، وعمال النظافة، بالإضافة إلى عدد من سيارات نقل اللحوم، والقلابات الخاصة بنقل النفايات، لكن الطلب الكبير على الأضاحي يفوق طاقتها في عيد الأضحى لتنشط ظاهرة الذبح وبيع اللحوم خارج المسالخ.

وأظهر مقطع فيديو من داخل مسلخ المعيصيم في مكة، والذي تبلغ طاقته ذبح 20 ألف رأس من الغنم والبقر والجمال يوميًا، فوضى وتكدسًا للذبائح والمخلفات في المسلخ، لتتدخل أمانة المنطقة وتغلق المسلخ.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com