تعديل جيني لإنتاج ورود بروائح فواحة ومزهرة طوال العام (صور)

تعديل جيني لإنتاج ورود بروائح فواحة ومزهرة طوال العام (صور)

المصدر: منيرة الجمل - إرم نيوز

توصلت مجموعة من العلماء الفرنسيين إلى تعديل جيني يمكن عن طريقه إنتاج ورود بروائح قوية وجميلة وأوراقها متفتحة لفترة طويلة.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن إنتاج تلك الورود ذات الألوان والروائح القوية يمكن أن يستغرق عقدًا، إلا أن مجموعة العلماء وجدت اختصارًا لتلك العملية من خلال الجزء ”كريسبر“ القادر على تغيير الحمض النووي للنبات في وقت قصير.

وأكد أحد العلماء الفرنسيين أن التعديل الجيني سيُمكن المزارعين أيضًا من زراعة ورود مقاومة لمرض البقعة السوداء، ولا تتأثر بحشرات النباتات.

يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها العلماء بتعديل تسلسل الجينوم الكامل للورود، التي تشبه جيناتها الفراولة والتوت.

ومن أجل تحديد الصفات الطبيعية للورود والجينات التي يمكن تعديلها، درس الباحثون مجموعة “ أولد بلاش“ الصينية التي انبثقت عنها مئات أنواع الورود الموجودة حاليًا.

وقال الباحث محمد بن ضمان: ”أتمنى أن ننجح في تغيير شكل الورود في المستقبل ونجعلها تدوم لفترة أطول وبرائحة قوية. كما يمكننا إنتاج ورود بألوان زاهية“.

ونوه الباحثون في دراستهم إلى أن الجينوم- أي المادة الوراثية الكاملة للنبات والحيوان- يوفر لهم أساس فهم الآليات التي تتحكم في سمات الورود.

وحتى الآن، كانت المحاولات السابقة لقراءة الحمض النووي للورود غير دقيقة؛ بسبب احتوائها على مجموعات معقدة ومختلفة من الكروموسومات.

وتوصل العلماء إلى أكثر من 36 ألف جين يمكن استخدامها لكي تزهر الورود أكثر من مرة، أو لتصبح مقاومة للعدوى وحشرات النباتات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com