رئيس تحرير صحيفة يمنية يتحول إلى عامل بالأجر (صور)

رئيس تحرير صحيفة يمنية يتحول إلى عامل بالأجر (صور)

المصدر: صنعاء – إرم نيوز

يقضي رئيس تحرير صحيفة ”تفاصيل“ اليمنية الخاصة، أيامه متنقلًا بين المهن بالأجر اليومي في مدينة الحديدة الساحلية، بعد أن أجبر على الابتعاد عن ميدان العمل الصحفي، إثر انقلاب ميليشيا  الحوثي على السلطة عام 2014، وتعرضه للملاحقة طوال الأشهر التي تلت الانقلاب، ليجد نفسه بين خيارين ترك العمل الصحفي أو السجن.

ويعيش الصحفي اليمني محمد الجمعاني بالكد طوال ساعات النهار للحصول على بضع مئات من الريالات لا تكفي سد احتياجات الحد الأدنى من متطلبات الحياة اليومية في بلد أنهك جراء الحرب المستعرة منذ سنوات، وبات الفقر السمة الأبرز لسكانه.

ونشر الجعماني، على صفحته بموقع ”فيسبوك“، عددًا من الصور التي توضح المهن التي بات يعمل بها منذ توقفه عن العمل في الصحف.

ومحمد الجمعاني خريج قسم صحافة من ‏كلية الإعلام جامعة صنعاء‏ وعمل في عدة صحف محلية، قبل أن يؤسس صحيفة ”تفاصيل“ قبل عدة سنوات لتتوقف قسرًا مع صاحبها“.

 

وقال الجمعاني، في حديث مقتضب لـ ”إرم نيوز“، إن حناجر الصحفيين اليمنيين بحت من كثر الصراخ من الوجع والقهر والخوف، ولا مستجيب“، مؤكدًا أنه يشعر بخذلان الجميع له رغم أنه سخر كل طاقته لخدمة المجتمع طوال سنوات كثيرة.

وتفاقمت أوضاع الصحفيين اليمنيين في المناطق الواقعة تحت سيطرة الحوثيين، وزادت سوءًا بعد إغلاق العشرات من مكاتب القنوات الخارجية وشركات الإنتاج المحلية والصحف والموقع الإخبارية، وتعرض العشرات منهم للاختطاف والسجن وأحيانًا القتل.

كما اضطر الكثير منهم للعمل في مهن هامشية وبالأجر اليومي لمواجهة تكاليف العيش، والانقطاع عن العمل الصحفي والإعلامي، خوفًا من الحوثيين وممارستهم الوحشية ضد الصحفيين والنشطاء الإعلاميين.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com