منوعات

طبيبة تموت أمام مرضاها بعد العمل المتواصل 18 ساعة
تاريخ النشر: 02 يناير 2018 21:36 GMT
تاريخ التحديث: 02 يناير 2018 21:37 GMT

طبيبة تموت أمام مرضاها بعد العمل المتواصل 18 ساعة

تُوفيت طبيبة صينية، تبلغ من العمر 43 عامًا، بالسكتة الدماغية بعد العمل بشكل متواصل لمدة 18 ساعة. وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن الطبيبة "تشاو بيانكسيانغ"، من مقاطعة شانشي، انهارت أمام جناح مريضها ظهر يوم 29 ديسمبر، مشيرةً إلى أنه تمَّ نقلها فورًا إلى قسم الطوارئ. وأظهرت صور نشرتها الصحيفة زيارة والديْ "تشاو" لابنتهما للمرة الأخيرة يوم 30 ديسمبر في جناح بالمستشفى الذي كانت تعمل به. ونوَّه موقع "شانشي إيفينينج نيوز" إلى أن "تشاو" كانت تعمل في قسم العناية التنفسية في مستشفى منطقة يوسي في جينتشونغ. وأفاد زميل "تشاو" أنها بدأت العمل في تمام الساعة السادسة مساء يوم 28 ديسمبر،

+A -A
المصدر: منيرة الجمل– إرم نيوز

تُوفيت طبيبة صينية، تبلغ من العمر 43 عامًا، بالسكتة الدماغية بعد العمل بشكل متواصل لمدة 18 ساعة.

وبحسب صحيفة ”ديلي ميل“ البريطانية، فإن الطبيبة ”تشاو بيانكسيانغ“، من مقاطعة شانشي، انهارت أمام جناح مريضها ظهر يوم 29 ديسمبر، مشيرةً إلى أنه تمَّ نقلها فورًا إلى قسم الطوارئ.

وأظهرت صور نشرتها الصحيفة زيارة والديْ ”تشاو“ لابنتهما للمرة الأخيرة يوم 30 ديسمبر في جناح بالمستشفى الذي كانت تعمل به.

ونوَّه موقع ”شانشي إيفينينج نيوز“ إلى أن ”تشاو“ كانت تعمل في قسم العناية التنفسية في مستشفى منطقة يوسي في جينتشونغ.

وأفاد زميل ”تشاو“ أنها بدأت العمل في تمام الساعة السادسة مساء يوم 28 ديسمبر، وانتهت من رؤية المرضى الخارجيين بعد منتصف الليل قبل أن تبدأ بفحص باقي أجنحة المستشفى.

وطبقًا للصحفي ”ما زياوما“، فإن الطبيبة ”تشاو“ فقدت الوعي أثناء فحصها مريضًا بعدما انتهت من فحص مرضى خارجيين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك