تعبيرية
تعبيرية Getty Images

دافع عن أمه فألقاه والده من الطابق الرابع

واقعة مؤسفة شهدها حيُّ "المنيرة" بالقاهرة حيث دفع شاب مصري حياته ثمنًا لدفاعِه عن والدته في مواجهة أبيه، ليقوم الأخير بإلقائه من الطابق الرابع ليلفظ أنفاسه الأخيرة على الفور.

وأفادت التحريات الأولية لسلطات التحقيق، بأن مشاجرة وقعت بين محمود رمضان، يعمل "سباك معادن" ويبلغ من العمر 56 عامًا، وبين زوجته فانبرى ابنه مصطفى، يعمل سائقًا ويبلغ من العمر 26 سنة، للدفاع عن والدته حين رأى أن أباه يتعدى عليها بالضرب، فما كان من الأخير إلا أن ألقاه من سلم الطابق الرابع بالعمارة السكنية التي يقطنون بها. 

أخبار ذات صلة
مصر.. قاتلة ابنها الرضيع تدلي باعترافات مروعة

كما كشفت التحريات عن أن سبب الشجار يعود إلى الخلاف على ميزانية البيت وأولويات الإنفاق، كما تبيَّن بحسب مناظرة جثمان الضحية، أن الوفاة نتجت عن كسر في قاع الجمجمة ونزيف بالمخ والرئة

ودافع الأب المتهم عن نفسه، نافيًا أن يكون تعمَّد قتل ابنه، مؤكدًا أنه كان في لحظة انفعال ودفعه بعيدًا عنه حتى لا يتفاقم الأمر بينهما، وفوجئ به يسقط من أعلى السلم إلى الأرض مضرجًا بدمائه. 

وأكد شقيق المجني عليه ويدعى "إسلام" في أقواله بمحضر الشرطة أن أخاه دفع حياته ثمنًا لشهامته حين أراد الدفاع عن والدته ورفض توجيه أي إهانة إليها. 

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com