إرم تنشر تفاصيلها.. خطة بديلة لدعم قطاع السياحة المصري

إرم تنشر تفاصيلها.. خطة بديلة لدعم قطاع السياحة المصري

المصدر: القاهرة – محمود غريب

وضعت وزارة السياحة المصرية، بالتنسيق مع وزارات أخرى، خطة بديلة للترويج السياحي، وانتشال القطاع من كبوته التي يمر بها خلال الفترة الحالية، على خلفية تداعيات حادث الطائرة الروسية المنكوبة في سيناء، نهاية أكتوبر الماضي، وما تبعه من إجلاء بعض الرعايا الأجانب من شرم الشيخ.

وبحسب مصادر بوزارة السياحة المصرية، فإنّ الخطة البديلة تعتمد على تحويل دفة القطاع إلى المناطق الأكثر أمنًا في البلاد، وعلى رأسها مدينة الغردقة الآمنة التي ستكون هي القبلة الجديدة للسياحة الخارجية إلى مصر، بعدما فقدت الحكومة الأمل حالياً في انتعاش شرم الشيخ.

الغردقة عاصمة سياحية جديدة

أولى الخطوات العملية تمت ترجمتها في إعلان إنشاء الجانب الروسي، وهو السوق الرئيسي للسياحة، قنصلية عامة لموسكو في مدينة الغردقة، طبقًا لاتفاق مع الحكومة المصرية، للمساهمة في تطوير العلاقات السياحية والتجارية والاقتصادية بين البلدين.

وزارة السياحة، عقدت اجتماعات خلال الفترة الماضية بقيادة القطاع السياسي والشركات السياحية، للاتفاق على التوجه صوب الغردقة، التي تعتبر من أكثر المناطق السياحية المصرية أمنًا خلال الفترة الحالية، فيما تعهدت الحكومة المصرية بتقديم كافة التسهيلات والخدمات المطلوبة لتحويل الغردقة إلى عاصمة سياحية جديدة.

السوق العربية

البند الثاني من الخطة الحكومية المصرية للنهوض بالقطاع السياحي هو استهداف السوق العربية كبديل خلال الوقت الحالي عن عزوف دول أجنبية عن السياحة المصرية، نتيجة تداعيات أحداث العنف التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط.

إزاء ما سبق، فقد أعلن وزير السياحة هشام زعزوع، إطلاق حملة إعلانية بالأسواق العربية، خاصة دول المغرب العربي، بدءًا من الخميس المقبل، لتنشيط الحركة السياحية الوافدة من تلك الدول إلى مصر.

حملة ترويجية ومبادرات وبرامج مشتركة

قالت مصادر بالوزارة لشبكة إرم الإخبارية، إنّ الوزير هشام زعزوع شكّل لجنة بالوزارة لإدارة تلك الحملة، حيث عقدت خلال الأيام الماضية، اجتماعات مكثفة مع الشركة المسئولة عن الحملة الترويجية، حيث انتهت بوضع تصور نهائي لآليات العمل خلال الفترة المقبلة، تستهدف أعياد الكريسماس ورأس السنة.

وفي الإطار نفسه، أعلن سلمان صباح السالم الحمود الصباح، وزير الإعلام ووزير الدولة لشئون الشباب في دولة الكويت عن إطلاق خط طيران مباشر، تابع لشركة الخطوط الجوية الكويتية إلى مدينة شرم الشيخ؛ دعماً للسياحة في مصر.

لقاء جمع الصباح وزعزوع استعرضا خلاله عدة مبادرات ثقافية وبرامج مشتركة، لتعزيز التعاون بشكل رئيسي في مجال السياحة، فيما من المرتقب بدء عدد من البرامج مطلع العام المقبل.

وفي سياق متصل، أعلنت مؤسسة التمويل الدولية الخميس الماضي، عن تقديمها قروضاً بنحو 20.5 مليون دولار، لمجموعة ”كريدنس“ المصرية للسياحية، وذلك في إطار جهود المؤسسة لدعم القطاع السياحي المصري.

وقالت مجموعة ”كريدنس“، التي تعتبر إحدى الشركات الرائدة في قطاع الفنادق ومعالم الجذب السياحي في مصر، إنّ التمويل سيساعدها على تنفيذ برامج سياحية عالمية خلال الفترة المقبلة لإنعاش السوق المصرية.

فيما يشكل قطاع السياحة في مصر 15%، من مجموع الناتج الإجمالي المحلي، ويوفر 11% من إجمالي الوظائف المتاحة.

وتعرّض القطاع السياسي المصري لهزة قوية، خلال الفترة الماضية على خلفية الأحداث الأمنية المضطربة في المنطقة إجمالاً وحادث الطائرة الروسية المنكوبة على وجه الخصوص، والذي تبعه سحب دول أجنبية رعاياها من مدينة شرم الشيخ السياحية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة