زيارة بوتين تنعش آمال ”السياحة المصرية“

زيارة بوتين تنعش آمال ”السياحة المصرية“

المصدر: جهاد هشام - إرم نيوز

يزور الرئيس الروسي فلاديمير بوتين العاصمة المصرية القاهرة، الإثنين المقبل، بدعوة من الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لتوقيع المشروع النووي بمنطقة الضبعة شمال مصر.

وتبعث الزيارة المزيد من الآمال لدى قطاع السياحة المصري، بأن تسفر عن قرار باستئناف الطيران الروسي رحلاته إلى المناطق السياحية المصرية.

وأوقفت روسيا حركة الطيران إلى مصر في أعقاب حادث سقوط الطائرة الروسية في سيناء عام 2015، لكنّ الوعود الروسية تزايدت خاصة بعد التزام الحكومة المصرية بجميع مطالب موسكو، وتطوير نظام الأمن في المطارات وتفقد الوفد الروسي لنظام التأمين.

وقال مستشار وزير السياحة المصري وليد البطوطي، إن قضية استئناف حركة الطيران بين مصر وروسيا، أحد المحاور الرئيسية خلال محادثات بوتين والوفد المرافق له في القاهرة.

وأشار إلى أن السلطات المصرية أنهت كافة المطالب الأمنية، وزارت وفود أجنبية عديدة المطارات وتأكدت من مدى سلامتها وتوافقها مع المعايير الدولية.

ويعقد القطاع السياحي آمالًا عريضة على زيارة بوتين؛ باعتبار السياحة الروسية تمثل النسبة الأكبر في الوفود الأجنبية إلى مصر، أوضح البطوطي أن المقاصد المصرية استقبلت سياحًا روسًا خلال الأشهر الماضية، ولكن بأعداد قليلة.

بدوره توقع وكيل لجنة السياحة في مجلس النواب المصري النائب أحمد إدريس، أن يتم اتخاذ قرار بعودة السياحة الروسية إلى مصر خلال زيارة الرئيس الروسي، مشددًا على أن القرار ”سيادي وسياسي“ من الدرجة الأولى لذا من المقرر طرحه أمام الرئيسينِ في القاهرة.

ولفت في تصريحات لـ“إرم نيوز“ إلى أن الرئيس السيسي ”يدرك أهمية السياحة بالنسبة لمصر، ومن المؤكد أن تكون من ضمن أولوياته الحديث مع بوتين عن عودة الطيران المباشر بين البلدين، بعد توقفه لفترة  طويلة“.

وأكد إدريس أن مصر ”نفذت كل الشروط المطلوبة من الجانب الروسي، من جهة التأمين وتوفير صالة خاصة للسياح الروس في مطارَي شرم الشيخ والغردقة، بجانب قيام لجنة السياحة في البرلمان بعمل زيارات ميدانية لشرم الشيخ والغردقة، كما جرى عمل أجهزة تفتيش لا توجد في مطارات بعض الدول الأوروبية“.

وأعلن الكرملين والرئاسة المصرية الخميس الماضي، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سيزور مصر الإثنين المقبل، لبحث العلاقات الثنائية، والتشاور بشأن عدد من القضايا الإقليمية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com