إدراج صناديق الاستثمار العقارية في السوق المالية السعودية لأول مرة

إدراج صناديق الاستثمار العقارية في السوق المالية السعودية لأول مرة

تعتزم شركة السوق المالية السعودية “تداول”، المشغلة للبورصة في البلاد، الإعلان عن إدراج عدد من صناديق الاستثمار العقارية المتداولة “ريتس” المدرة للدخل، لأول مرة في السوق المالية السعودية، وذلك قبل نهاية العام الحالي.

وقالت الشركة في بيان اليوم الثلاثاء، إن صناديق الاستثمار العقارية المتداولة تتيح لجميع فئات المستثمرين فرصة الوصول إلى السوق العقارية السعودية، من خلال تملّك أصول عقارية قائمة ومطورة أو جاهزة للاستخدام وقابلة لتحقيق دخل دوري وتأجيري.

ويمكن الاستثمار في صناديق الاستثمار العقارية المتداولة تماماً مثل الاستثمار في أسهم الشركات، بطريقتين، الأولى في مرحلة الاكتتاب العام (السوق الأولية) عندما يطرح مُديرو صناديق الاستثمار العقارية المتداولة وحدات الصندوق، والثانية من خلال السوق المالية (السوق الثانوية) بعد أن يتم طرح وحدات الصندوق في السوق.

ويحظر على هذه الصناديق الاستثمار في الأراضي البيضاء، وذلك حسب التعليمات الخاصة بصناديق الاستثمار العقارية المتداولة، التي أعلنتها هيئة السوق المالية في 30 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وتلزم التعليمات الصادرة عن الهيئة، هذه الصناديق بتوزيع 90% على الأقل من صافي ربحها السنوي على مُلاك الوحدات سنوياً.

وقالت “تداول”، إنها ستقوم باستحداث قطاع مستقل خاص بصناديق الاستثمار العقارية المتداولة داخل السوق المالية، يتم من خلاله شراء وبيع وحدات الصناديق بنفس طريقة تداول الأسهم في السوق المالية.

والبورصة السعودية هي الأكبر في المنطقة من حيث القيمة السوقية وتضم 175 شركة موزعة على 15 قطاعًا.