العملة الإيرانية تواصل انهيارها مع بدء مهام الرئيس الجديد للبنك المركزي

العملة الإيرانية تواصل انهيارها مع بدء مهام الرئيس الجديد للبنك المركزي

المصدر: طهران - إرم نيوز

شهدت العملة الإيرانية، انهيارًا جديدًا في أسواق الصرف، تزامنًا مع أول اجتماع حضره رئيس البنك المركزي الإيراني الجديد عبدالناصر همتي الذي تم تعيينه، يوم الأربعاء الماضي، بقرار من الرئيس حسن روحاني.

وعقد اليوم السبت مسؤولون إيرانيون، اجتماعًا لوضع خطط لمعالجة الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تشهدها إيران، تزامنًا مع تهاوي العملة المحلية.

وفقًا لموقع ”اقتصاد نيوز“ الإيراني، فإن سعر السولار بلغ اليوم في سوق طهران 9700 تومان، في حين بلغ سعر السبيكة الذهبية الواحدة 3 ملايين و770 ألف تومان“.

وكل تومان يساوي 10 ريالات إيرانية.

وقالت وكالة أنباء ”آخرين خبر“، إن ”رئيس البنك المركزي الجديد عبدالناصر همتي، حضر اجتماع المجلس الأعلى للشؤون الاقتصادية بحضور رؤوساء السلطات الثلاثة، حسن روحاني، وعلي لاريجاني، وصادق آملي لاريجاني“.

اعتقالات

وفي سياق متصل، أعلن المدعي العام في طهران  عباس جعفري دولت آبادي  يوم السبت، اعتقال مجموعة وصفها بـ“الجماعة التي تستهدف اقتصاد البلاد“.

وقال دولت آبادي للصحفيين إن ”المعتقلين الذين بلغ عددهم 18 شخصًا، اعترفوا بأنهم يعملون لصالح جهات خارجية بهدف النيل من الاقتصاد الإيراني“، زاعمًا أن ”هذه الأوضاع المتفاقمة لم تحدث لولا تعاون بعض العملاء في داخل البلاد“.

 بدوره، قال النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جهانغيري، ”إن الوضع في البلاد خطير للغاية“، داعيًا إلى تظافر الجهود لإنقاذ إيران من الأزمة الاقتصادية المتفاقمة.

وأضاف جهانغيري بحسب ما نقلت عنه وكالة أنباء ”انتخاب“ المؤيدة للحكومة، أن ”الظروف الاقتصادية في البلاد خطرة للغاية، ويجب على السلطات الاقتصادية للبلد معرفة الشروط واتخاذ التدابير المناسبة لمواجهة الأزمة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com