الجنيه الإسترليني يهوي بعد تصويت بريطاني على قانون للتجارة

الجنيه الإسترليني يهوي بعد تصويت بريطاني على قانون للتجارة

المصدر: رويترز

تراجع الجنيه الإسترليني إلى أدنى مستوياته في 4 أشهر مقابل اليورو وأقل سعر له في 3 أسابيع أمام الدولار، مع توقع المستثمرين مزيدًا من التحديات على صعيد الانسحاب البريطاني من الاتحاد الأوروبي بعد أن فازت حكومة تريزا ماي في اقتراع للبرلمان البريطاني على مشروع قانون للتجارة لكن بأغلبية صغيرة فحسب.

وانخفض الإسترليني 0.8% مقابل الدولار إلى 1.3107 دولار في أسوأ أداء يومي له منذُ أول من شهر مايو/أيار، ونزلت العملة أيضًا أمام اليورو الذي ارتفع إلى أعلى سعر في أسبوع عند 89.15 بنس.

وجاءت الخسائر الحادة للإسترليني بعد أن تعرضت الحكومة لهزيمة مفاجئة في تعديل منفصل مما يلزم بريطانيا أن تتوصل إلى اتفاق يسمح لها باستمرار المشاركة في الإطار التنظيمي الأوروبي للأدوية.

لكن العملة قلّصت خسائرها بعد أن صوّت البرلمان في نهاية الأمر بأغلبية 307 مقابل 301 ضد تعديل على قانون التجارة كان سيلزم الحكومة بمحاولة التفاوض على اتفاق اتحاد جمركي مع الاتحاد الأوروبي إذا فشلت بحلول 21 من شهر يناير/كانون الثاني لعام 2019 في التفاوض على اتفاق مع الاتحاد يسمح بالتجارة الحرة للسلع دون عوائق.

وهذا الفوز الصعب هو الثالث لرئيسة الوزراء البريطانية ماي هذا الأسبوع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com