صفقات تجارية بقيمة 200 مليون دولار بين كردستان العراق وإيران

صفقات تجارية بقيمة 200 مليون دولار بين كردستان العراق وإيران

وقعت غرفة التجارة في إقليم كردستان شمال العراق، مع غرفة التجارة الإيرانية صفقات تجارية تصل قيمتها إلى 200 مليون دولار، بحسب ما أفادت وسائل إعلام رسمية إيرانية وكردية.

وقال رئيس اتحاد المستوردين والمصدرين في إقليم كردستان مصطفى شيخ عبدالرحمن، إن “البروتوكول الموقع بين الاتحاد وغرفة التجارة الإيرانية ينص على أن الجانب الكردي سيفتتح مكتبًا في طهران ويفتح الإيرانيون مكتبًا لهم في أربيل”.

وأوضح عبدالرحمن أن البروتوكول الثاني بين غرفة تجارة أربيل ونظيرتها في محافظة همدان غرب إيران سيسهل زيادة التجارة بين المدينتين.

ويأتي ذلك عندما أعلنت غرفة التجارة في “همدان” في وقت سابق من هذا الشهر أنها وقعت اتفاقًا مع السلطات الكردية لتصدير 56 من البضائع والمواد الغذائية إلى إقليم كردستان بقيمة 56 مليون دولار في 2017-2018، مقابل 38 دولارًا في العام السابق.

وقال عبدالرحمن إن الاتفاق يسمح لمحافظة همدان زيادة الصادرات لتصل إلى 200 مليون دولار.

وتقع محافظة “همدان” على بعد 500 كم جنوب شرق أربيل عاصمة إقليم كردستان، وتعتبر إيران ثاني أكبر شريك تجاري مع إقليم كردستان بعد تركيا، حيث حققت 8 مليارات دولار من التجارة في عام 2014.

وقد أعربت طهران عن معارضتها لاستفتاء إقليم كردستان الاستقلالي في 25 أيلول/ سبتمبر، حيث أبلغ مستشار الأمن القومي للبلاد وفدًا من حكومة كردستان زار طهران الشهر الماضي أنه “لا ينبغي لها أن تتوقع حكومة إقليم كردستان خيرًا من إيران”.

وقال مصطفى إنه تلقى تطمينات من رئيس الجمعيات التعاونية الإيرانية بهمن عبدالله ، وإن الحدود لن تغلق فحسب، بل إن لديها خططًا لزيادة النشاط التجاري فيما بينها.

وبين المسؤول في إقليم كردستان “أن الحدود الإيرانية لن تواجه مشاكل فيما يتعلق بإقليم كردستان، وأنها تشجع أصحاب الشركات على زيادة تصدير منتجاتهم الغذائية إلى إقليم كردستان”.