خوفًا من عقوبات أمريكية جديدة.. إيران تشتري معدات لحماية إنتاج الغاز

خوفًا من عقوبات أمريكية جديدة.. إيران تشتري معدات لحماية إنتاج الغاز

المصدر: طهران – إرم نيوز

أعلن المدير التنفيذي لشركة بارس للنفط والغاز الإيرانية محمد مشكين فام ، اليوم الاثنين، أن الشركة بدأت بشراء معدات لتفادي انقطاع محتمل في الإنتاج في حال قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات إضافية على إيران.

وقال مشكين فام في مقابلة مع صحيفة ”طهران“، إن ”الشركة تشتري معدات أساسية لتجنب وقف العمليات في إيداع حقل بارس الجنوبي، في حال فرضت الولايات المتحدة قيوداً جديدة على إيران“، مضيفاً ”أنه بموجب العقوبات الجديدة فإن شراء الشركة لصمام بسيط للمجال سيصبح مهمة بالغة الصعوبة“.

وبين المسؤول الإيراني ”أنهم لن يتمكنوا من وقف عملنا تماماً، لكنهم سيبطئون كثيراً التقدم هنا في حقل بارس الجنوبي للغاز“.

وأوضح ميشكين فام، ”أن مراحل التنمية الـ 24 في جنوب بارس لديها طاقة إنتاجية مجمعة تبلغ 570 مليون متر مكعب يوميًا من الغاز، وتنتج حاليا حوالي 500 مليون برميل“.

ويعتبر حقل بارس الجنوبي جنبًا إلى جنب مع حقل الشمال المجاور في قطر، أكبر مستودع للغاز في العالم، وتسعى إيران لجذب المستثمرين الأجانب للمساعدة في تطويره.

وفرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عقوبات اقتصادية جديدة على إيران بعد أن أجرت البلاد اختبارات صاروخية في وقت سابق من هذا العام، وقدم أعضاء مجلس الشيوخ الأمريكي مشروع قانون لزيادة تشديد القيود.

ووقعت إيران صفقة أولية بقيمة 4.8 مليار دولار مع شركة توتال الفرنسية وشركة البترول الوطنية الصينية في نوفمبر للمرحلة الحادية عشرة لتطوير حقل بارس الجنوبي.

وقال الرئيس التنفيذي باتريك بويان للصحفيين في شباط/ فبراير الماضي، إن هذا المشروع هو أول مشروع مشترك مع الشركاء الدوليين في البلاد منذ تخفيف العقوبات في كانون الثاني/يناير 2016.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com