خبراء يحذرون من كارثة بعد تصدع جدران محطة نووية (صور)

خبراء يحذرون من كارثة بعد تصدع جدران محطة نووية (صور)

المصدر: ساندي حكيم- إرم نيوز

حذر خبراء من احتمالية وقوع كارثة نووية؛ في حال إعادة فتح محطة نووية في بريطانيا، وذلك بعد اكتشاف مئات التصدعات في جدرانها.

وكشف خبراء شركة ”إي دي إف إنرجي“، يوم الجمعة، أنه من المقرر إعادة فتح محطة ”هانترستون بي“ في نورث أيرشاير، بعد إغلاقها العام الماضي.

ووفقًا لصحيفة ”ذا صن“ البريطانية، تم اكتشاف 350 تصدعًا في قلب أحد مفاعلات المحطة، كما اُكتشف 200 تصدع في مفاعل آخر.

ومع ذلك، من المقرر إعادة تشغيل محطة ”هانترستون“ خلال نهاية شهر يونيو/حزيران الجاري، على الرغم من تحذير الخبراء بشأن احتمالية تسبب ذلك في تلويث مدينتي غلاسكو وإدنبرة بالإشعاع والاضطرار إلى إخلائهما من السكان.

وقال الخبيران إيان فيرلي وديفيد توك، إنه يجب عدم إعادة تشغيل المحطة؛ لأن مفاعلات الجرافيت غير مستقرة، ما يزيد من خطر وقوع كارثة نووية هائلة.

جدير بالذكر أن محطة ”هانترستون“ بدأت العمل في عام 1976، وتم تمديد فترة عملها حتى عام 2023، والذي يتخطى تاريخ إغلاقها المقرر بحسب ما أوضحه الخبراء، حيث قال الخبير النووي نيل هيات: ”لا يمكننا إخفاء حقيقة أن المفاعلات بدأت في التدهور بعد عملها أكثر من 49 عامًا“.

وعلى الرغم من تلك التحذيرات وما يُثار من قلق، قالت شركة ”إي دي إف“، إنها أجرت عدة اختبارات للمحطة، بما في ذلك محاكاة الزلازل، وإن النتائج أثبتت أن المفاعل سيعمل بشكل طبيعي.

وقال كولن وير، مدير المحطة، إنه سيتم إجراء المزيد من الاختبارات وعمليات الفحص للحرص على التأكد من إمكانية إعادة تشغيل المحطة في أمان.

يُذكر أن محطة ”هانترستون“ يمكنها تزويد أكثر من 1،7 مليون منزل بالكهرباء، كما تعد واحدة من 8 محطات نووية في بريطانيا توفر حوالي 20 %  من الكهرباء في البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com