اقتصاد

وزير لبناني يؤكد رغبة بلاده في استئناف استيراد الغاز المصري
تاريخ النشر: 31 يناير 2019 16:24 GMT
تاريخ التحديث: 31 يناير 2019 16:24 GMT

وزير لبناني يؤكد رغبة بلاده في استئناف استيراد الغاز المصري

اتفق الجانب المصري واللبناني، على مراجعة البنود الفنية والاقتصادية والتجارية للعقد الموقع في عام 2009.

+A -A
المصدر: الأناضول

أبدى وزير الطاقة والمياه اللبناني سيزار أبي خليل، اليوم الخميس، رغبة بلاده في استئناف ضخ الغاز المصري إليها، بموجب عقد موقع في العام 2009.

جاء ذلك في بيان صادر عن وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية.

وذكر البيان، أن الجانبين المصري واللبناني، اتفقا على مراجعة البنود الفنية والاقتصادية والتجارية للعقد الموقع، دون مزيد من التفاصيل.

وفي شهر مايو/ أيار 2009، وقع لبنان اتفاقية مع مصر؛ لاستيراد الغاز، اعتبارًا من شهر أغسطس/ آب من نفس العام، ولكنها تعرقلت لأسباب فنية.

وكان الاتفاق يقضي باستيراد الغاز المصري حتى العام 2013، على أن تتراجع الأسعار بعد هذه الفترة، ضمن مشروع خط الغاز العربي الآتي من مصر، مرورًا بالأردن وسوريا إلى لبنان.

وفي البيان ذاته، أعرب وزير البترول المصري طارق الملا، عن استعداد بلاده ”تقديم أوجه التعاون لمختلف مجالات صناعة البترول والغاز في لبنان“.

ووقع لبنان في 9 فبراير/ شباط 2018، عقدًا مع تحالف شركات دولية، هي: ”توتال“ الفرنسية، و“إيني“ الإيطالية، و“نوفاتيك“ الروسية؛ للتنقيب عن النفط والغاز في الرقعتين 4 و9 في مياهه الإقليمية.

يأتي ذلك، في ظل تصاعد التوتر بين لبنان وإسرائيل؛ بشأن الرقعة رقم 9 في المياه الإقليمية اللبنانية، التي تدعي إسرائيل أنها في مياهها الإقليمية، وترسل تهديدات مبطنة في حال استخراج بيروت الغاز منها.

ويؤكد الرئيس اللبناني ميشال عون، مرارًا، أن كل محاولات إسرائيل ”لن تحول دون عزمنا على المضي في الاستفادة من ثروتنا النفطية، وقد بتنا على مشارف مرحلة التنقيب التي ستدخل لبنان قريبًا إلى مصاف الدول النفطية“.

ونهاية شهر سبتمبر/ أيلول 2018، أعلنت مصر وقف استيراد الغاز الطبيعي المسال من الخارج، بعد تحقيق الاكتفاء الذاتي.

ويبلغ إنتاج مصر اليومي من الغاز الطبيعي 6.6 مليار قدم مكعبة يوميًا، حاليًا، وفقًا لوزارة البترول.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك