تقرير: ”أوبك“ قد ترفع الإنتاج إذا أوقفت واشنطن إعفاءات شراء النفط الإيراني‎

تقرير: ”أوبك“ قد ترفع الإنتاج إذا أوقفت واشنطن إعفاءات شراء النفط الإيراني‎

المصدر: الرياض – إرم نيوز

توقعت شركة سعودية للاستثمارات ألّا تضطر منظمة أوبك إلى تمديد اتفاق خفض الإمدادات للنصف الثاني من العام الحالي، وتعود إلى مستوى إنتاجها لعام 2018 في حال قررت واشنطن وقف منح إعفاءات لأي دولة لشراء النفط الإيراني.

ورأت شركة ”جدوى للاستثمار“، في تقرير لها، بأنه في حال قررت ”أوبك“ عدم تمديد اتفاق خفض الإنتاج الذي يغطي النصف الأول من العام الحالي وواصلت واشنطن منح إعفاءات فإن الفائض النفطي في السوق سيقفز إلى نحو 1.5 مليون برميل يوميًا في النصف الثاني مقابل حوالي 500 ألف برميل يوميًا في النصف الأول.

وقالت في التقرير، الذي اطلعت عليه ”إرم نيوز“ اليوم الإثنين:“في حال قررت الولايات المتحدة عدم تمديد أي إعفاءات لشراء النفط الإيراني، والتي تنتهي في شهر أيار/مايو القادم فإن ذلك سيؤدي إلى تماسك سوق النفط العالمية.“

وأضاف التقرير:“وهذا بالطبع يعني أن صادرات إيران النفطية يمكن أن تصل إلى مستوى صفر، وهو الهدف الذي أعلنته واشنطن من قبل… وفي حال وصلت إلى هذا المستوى فأن أوبك لن تجد نفسها مضطرة لتمديد اتفاق خفض الإنتاج للنصف الثاني من العام الحالي.“

وبالنسبة لإنتاج المملكة العربية السعودية أكبر مصدر نفط في العالم توقع التقرير أن يبلغ متوسطه نحو 10.3 مليون برميل يوميًا في عام 2019، وهو مستوى أقل من التقديرات التي توقعتها جدوى سابقًا بحسب التقرير الذي قال إن أسباب خفض التقديرات تعود إلى التوقعات بهبوط الاستهلاك المحلي للمنتجات المكررة بنحو 7% أي حوالي 170 ألف برميل يوميًا نتيجة الإصلاحات في قطاع الطاقة.

وأضافت الشركة أنها خفضت أيضًا توقعاتها بالنسبة لمتوسط أسعار النفط من حوالي 75 دولارًا للبرميل عام 2019 إلى نحو 66 دولارًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة