اليابان تعتزم استئناف واردات النفط من إيران

اليابان تعتزم استئناف واردات النفط من إيران

المصدر: إرم نيوز

تسعى شركتان يابانيتان كبيرتان تديرهما الدولة، لاستئناف شراء الخام الإيراني بعد أكثر من شهرين من إعادة الولايات المتحدة فرض عقوبات على صناعات النفط والمصارف الإيرانية.

والشركتان هما شركة بترول “Cosmo Oil”، وشركة “JXTG Holdings Inc”، أكبر شركة تكرير في اليابان، وفقًا لما ذكرتهُ وكالة أنباء الطلبة الإيرانية “إيسنا”، اليوم الثلاثاء.

وتعتزم الشركتان استئناف تحميل النفط من إيران في نهاية شهر كانون الأول/يناير الجاري، حيثُ تهدف شركة “Cosmo Oil”، إلى تحميل نحو 1.8 مليون برميل من النفط الخام الإيراني في نهاية الشهر الجاري بعد إجراء التصريح النهائي.

وقال رئيس شركة “جي أك تي جي” تسوتومو سوجيموري: “نأمل أن نستأنف واردات النفط الإيرانية في أقرب وقت ممكن”، مضيفًا: “نحن نرى إيران كمصدر هام للنفط الخام، فإننا نعتزم استئناف الشحنات حالما يكون من الواضح القيام بذلك”.

وأوضح لصحيفة “نيكي” اليابانية على هامش حفل استقبال العام الجديد لجمعية البترول اليابانية في طوكيو أنه “بعد 180 يومًا لا يزال من غير المؤكد ما إذا كنا نستطيع تحميل النفط من إيران في شهر آذار/مارس المقبل”.

وأعرب سوجيموري عن أمله في أن تتمكن شركته من استئناف شحنات النفط الإيراني هذا الشهر، مع إمكانية تأجيلها إلى الشهر فبراير المقبل.

بدوره قال رئيس رابطة البترول اليابانية تاكاشي تسوكيوكا، إن صناعة النفط اليابانية ستستمر في مطالبة الحكومة بتأمين تمديد فترة التنازل عن العقوبات الأمريكية التي تبلغ 180 يومًا من الولايات المتحدة.

ووفقًا للإحصاءات، فإن واردات اليابان النفطية من إيران حتى نهاية شهر تشرين الثاني/أكتوبر من عام 2018، التي توقفت، بلغت نسبة أكثر 65 ٪، إذ ارتفعت إلى 177 ألف برميل يوميًا في شهر آب/غسطس، مقارنة بالشهر السابق.

وتؤمن إيران ما يقرب من 13% من نفط اليابان في السنوات التي سبقت العام 2005، لكن روسيا الآن هي سادس أكبر مورد للنفط في اليابان، وتمتلك 5% من حصتها في سوق النفط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع