وزير الطاقة الإماراتي يتوقع زيادة الطلب على النفط في 2018

وزير الطاقة الإماراتي يتوقع زيادة الطلب على النفط في 2018

توقع سهيل المزروعي، وزير الطاقة والصناعة الإماراتي، اليوم الأربعاء، زيادة الطلب على النفط الخام خلال العام القادم 2018.

وقال المزروعي في تصريحات للصحفيين على هامش الاجتماع الوزاري للطاقة في العاصمة الإماراتية (أبوظبي): “الطلب على النفط سيزيد تدريجيًا في العام المقبل بالتزامن مع تراجع المخزونات، وهو ما سيدعم توازن الأسواق”.

وأضاف أن قرار منظمة البلدان المصدرة للنفط “أوبك” بتمديد خفض الإنتاج حتى نهاية العام المقبل، سيسهم في دعم استقرار وتوازن سوق النفط العالمية.

واتفقت منظمة الدول المصدرة للبترول “أوبك”، الخميس الماضي على تمديد خفض إنتاج النفط لتسعة أشهر إضافية تنتهي في ديسمبر/ كانون الأول 2018.

وتعاني أسواق النفط الخام حول العالم، من تخمة المعروض ومحدودية الطلب، وسط خطوات تنفذها المنظمة، ومنتجون مستقلون لخفض مخزونات النفط.

في سياق آخر، قال الوزير الإماراتي إن بلاده ودول الخليج في حاجة إلى كميات غاز إضافية بسبب ارتفاع الطلب على الكهرباء، مشيرًا إلى أن أمريكا لديها كميات غاز ضخمة وبدأت تصديرها مؤخرًا.

وتخطط الولايات المتحدة الأمريكية، لـ”احتلال عرش” دولة قطر في قطاع الغاز الطبيعي المسال بحلول 2024، عبر تصدير 300 مليون طن من الغاز المسال سنويًا.

وأضاف المزروعي “الغاز الأمريكي المسال قد يجد سوقًا واعدة في الإمارات والخليج، وهناك شركات أمريكية جاءت إلى بلادنا لدراسة السوق”.

وتابع “سوقنا مفتوحة للجميع وقراراتنا نبنيها على أفضل الأسعار بالنسبة لنا، ولا شك أن الغاز الأمريكي له مستقبل جيد في الإمارات نظرًا لزيادة حاجتنا إلى الغاز”.

والولايات المتحدة التي يشار إلى أنها أقرب منافس لقطر في قطاع الغاز المسال، والمرشح الأبرز لاحتلال عرش تصدير هذه المادة، تبلغ صادراتها سنويًا 330 ألف طن في الوقت الحالي، وتذهب جميع تلك الصادرات إلى اليابان وتايوان حصرًا.

وتهدف واشنطن إلى لعب دور أكبر في قطاع الغاز في آسيا على المدى المتوسط، من خلال مشاريع تخطط لإتمامها في 2018 و2024.