إقليم كردستان: مستعدون لتسليم عائدات النفط إلى بغداد لكن بشروط

إقليم كردستان: مستعدون لتسليم عائدات النفط إلى بغداد لكن بشروط

المصدر: بغداد - إرم نيوز

أبدى رئيس وزراء إقليم كردستان ،نيجيرفان بارزاني، استعداده لتسليم عائدات نفط الإقليم إلى الحكومة الاتحادية، مقابل تسليم الإقليم نسبة 17% من الموازنة الاتحادية للعراق.

وقال بارزاني في مؤتمر صحافي عقده في أربيل: ”إن الإقليم مستعد للحوار مع بغداد حول رواتب موظفي الإقليم“، لافتًا إلى أن ”الحكومة العراقية صادقت على مشروع قانون الموازنة دون مشاركة الكرد“.

وأضاف: ”في حال دفع الحكومة العراقية الرواتب و17% من الموازنة والمستحقات المالية للإقليم ؛فنحن مستعدون لتسليمها النفط والمعابر الحدودية والمطارات وجميع الإيرادات“.

وكانت الحكومة العراقية خفضت موازنة الإقليم من 17% إلى 12%، وهو ما اعتُبر نقضًا للاتفاقات المبرمة بين الجانين، فيما يطالب الإقليم الآن بإعادة تلك النسبة.

كما طالب بارزاني رئيس الوزراء حيدر العبادي بـ“التعامل كرئيس وزراء للعراق الاتحادي ،وليس كرئيس حزب“، فيما أشار إلى وجود مطالبات دولية بحل الخلافات بين بغداد وأربيل، في إطار الدستور ،الذي صوت عليه العراقيون.

وتعتبر تصريحات بارزاني هي الأولى من نوعها بعد استعداده لتسليم ملف النفط للحكومة الاتحادية، حيث كان الإقليم يرفض إطلاع الحكومة العراقية على التعاقدات النفطية مع الشركات الأجنبية، أو تسليم واردات النفط المصدرة من حقول الإقليم ،والتي تقدر بـ 650 ألف برميل يوميًا قبل سيطرة الحكومة الاتحادية على حقول نفط كركوك.

كما انتقد بارزاني الحكومة العراقية لاستخدامها مصطلح ”المحافظات الشمالية“ في مشروع الموازنة، وهو ما اعتبره الكرد محاولة لإلغاء إقليمهم المستقل، والتعامل معه كمحافظات منفردة.

واعتبر مراقبون أن بارزاني ”رمى بذلك الكرة في ملعب الحكومة العراقية ،التي ما زالت تطالب بإلغاء استفتاء الانفصال ؛لبدء الحوار ومنح الإقليم مستحقاته المالية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة