عبر ضخ دفعات من العملات الأجنبية.. ”المركزي اليمني“ بعدن يتدخل لمنع تدهور الريال‎

عبر ضخ دفعات من العملات الأجنبية.. ”المركزي اليمني“ بعدن يتدخل لمنع تدهور الريال‎

المصدر: عدن - إرم نيوز

أعلن البنك المركزي اليمني بالعاصمة المؤقتة عدن، يوم الخميس، وللمرة الأولى، عن تدخله المباشر لمنع تدهور العملة المحلية والحد من عمليات المضاربة غير المشروعة بأسعار صرف العملات الأجنبية بالسوق، بعد ساعات من تعيين حافظ معياد مستشارًا للرئيس ورئيسًا للجنة الاقتصادية.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية ”سبأ“، فقد أكد البنك المركزي تدخله المباشر من خلال ضخ دفعات من العملة الأجنبية لتلبية حاجات السوق منها، وعلى الأخص طلبات القطاع التجاري، وبما يحقق وقف المضاربات وضمان استقرار الأسعار.

وأوضح البنك أن تدخله هذا يأتي في سياق خطته الشاملة في إصلاح السياسات النقدية وتفعيل أدواتها، مؤكدًا عزمه على إبقاء تدخله المباشر مفتوحًا وتطوير آليات هذا التدخل حتى تعود أسعار الصرف إلى مستوياتها الواقعية.

ووصل سعر صرف الدولار بحسب تداولات، اليوم الخميس، في عدن إلى ما بين 550 إلى 555 ريالًا، بينما بلغ سعر صرف الريال السعودي 148 ريالًا يمنيًا.

ومنذ أكثر من عام يطالب خبراء اقتصاديون في اليمن البنك المركزي بتحمل مسؤولياته والتدخل المباشر لمنع تدهور العملة المحلية، والقيام بواجبه كبنك للدولة والإشراف والمتابعة على السوق المحلية واحتياجاته من العملات الأجنبية، محذرين من استمرار البنك في طباعة كميات جديدة وكبيرة من العملة المحلية تفوق التريليون ريال بدون غطاء نقدي من العملة الأجنبية.

وجاء إعلان مركزي اليمن بعد ساعات من تعيين حافظ معياد، الشخصية الاقتصادية المقربة من الرئيس السابق علي صالح، وأحد قيادات حزب المؤتمر الشعبي العام، مستشارًا للرئيس عبد ربه منصور هادي ورئيسًا للجنة الاقتصادية التي شكلها الرئيس اليمني مؤخرًا؛ لمعالجة تدهور الاقتصاد الوطني وانهيار العملة المحلية.