شركات عالمية تقدم عروضًا للتوطين والتجنيس ضمن معرض ”ايريس 2017“ بأبوظبي

شركات عالمية تقدم عروضًا للتوطين والتجنيس ضمن معرض ”ايريس 2017“ بأبوظبي

المصدر: أبوظبي - إرم نيوز

أعلن المعرض الدولي للعقارات والاستثمار ”ايريس 2017“ المقرر إقامته في مركز أبوظبي الوطني للمعارض ”ادنيك“ عن استضافة شركات عالمية متخصصة في الإقامات والتوطين من مختلف دول العالم .

وقال منظمو المعرض إنه نظرا للطلب المتزايد للحصول على الإقامات من قبل المستثمرين ورجال الأعمال من منطقة الشرق الأوسط سيتم إقامة معرض متخصص لهذا الغرض. و نظرا إلى الفوائد المترتبة على الاستثمار في البلدان الأجنبية بامتلاك عدد من العقارات إذ يصبح بإمكانهم السفر دون الحاجة إلى تأشيرة.

ووفق تقرير اطلع عليه ”إرم نيوز“ تركز شركة ”سي أس جلوبال بارتنرز“ في هذا المعرض على تعزيز الاستثمارات في جزر الكاريبي خصوصا جزر سانت كيتس ونيفيس وغرناطة ودومينيكا.       وأفادت السيدة ميشا روز إيميت المديرة في شركة ”سي أس جلوبال“: “ يعد برنامج “سانت كيتس”   و “نيفيس”أول برنامج موثوق به للحصول على الإقامة والجنسية في العالم من خلال الاستثمار وقد خضع البرنامج لتطبيقات مختلفة تعزيزية خلال العام الماضي ويقدم الآن ميزات حصرية منها عملية التطبيق.

سيقوم معرض ”ايريس 2017“ بإضافة معرض مخصص لبرامج الهجرة والإقامة والتوطين في جميع أنحاء العالم لتوفير هذه الفرص للمستثمرين من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وقال السيد أنطوان جورج المدير التنفيذي لشركة“دوم“ للمعارض، الشركة المنظمة لمعرض ”ايريس“: ”يتركز المعرض على توفير فرصة ذهبية للمستثمر للحصول على إقامة وهجرة لمختلف دول العالم منها أستراليا وكندا وقبرص وجزر الكاريبي وألمانيا وهونغ كونغ وإسبانيا واليونان         والبرتغال وسنغافورة وماليزيا وبنما ونيوزيلندا وتايلاند ومالطا والولايات المتحدة الامريكية والمملكة المتحدة، إذ بإمكان المستثمر مقابلة مستشارين ذوي خبرة عالية في الهجرة والإقامة والجنسية المزدوجة“.

وأضاف قائلا: ”لقد قمنا بتصميم مؤتمر دولي لتوفير المعرفة حول برامج استثمارية دولية معينة        ولمناقشة مباشرة مع الجهات الحكومية حول برامج مختلفة“.

ومن المقرر أن يعقد المعرض الدولي للعقارات والاستثمار ”ايريس 2017“ دورته التاسعة في مركز أبوظبي الوطني للمعارض خلال الفترة بين الـ 2 والـ 4 من نوفمبر  2017.

المستعجل في غضون 60 يومًا“.

وقال السيد سام بيات المدير العام لـ“بيات“ للخدمات القانونية: ”يعد سوق منطقة الشرق الأوسط        وشمال أفريقيا مهماً جداً نظرا لإقامة الوافدين فيها بكثرة والراغبين بالهجرة للحصول على إقامة دائمة وجواز سفر؛ خاصة في بلدان أوروبية“.

وصرح السيد أرماند أرتون، رئيس ”أرتون كابيتال“عن مفهوم المواطنة العالمية قائلاً: ”نحن ندعم الأفراد والعائلات ليصبحوا مواطنين عالميين عن طريق الاستثمار في الإقامة والجنسية المزدوجة في جميع أنحاء العالم“.

وقال السيد رومين وينشتاين من شركة ”أبيكس كابيتال“: ”ستوفر الكثير من البلدان برامج التوطين والإقامة في المستقبل القريب ونعتقد بأن المزيد من الدول ستطبق هذا البرنامج نظرا للطلب المتزايد. تقدم المملكة المتحدة برنامج المستثمرين وتوفر البرتغال برنامج الفيزا الذهبية وكل من إسبانيا           واليونان يطبق برنامج الإقامة بالإضافة إلىى برنامج التوطين في سانت لوسيا“.

وأضاف قائلا: ”ونوفر حاليا برنامج إقامة جديدا في فرنسا يتطلب استثمارا بقيمة 300،000 يورو في الاقتصاد الفرنسي للحصول على الإقامة للعائلات الأجنبية. وهناك -أيضا- مناقشات مع بلدان أوروبا الشرقية منها“مونتينيجرو“  لتعزيز برنامج التوطين من خلال الاستثمار“.

من جانبه قال الدكتور فلوريان برويل المحامي القانوني في ألمانيا والنمسا والممثل للإقامات الأوروبية في معرض ”ايريس 2017 ”: تدعوغالبية البلدان الأوروبية الأجانب باختيار الدولة بناء على اقتصادها واستثماراتها على حسب المتطلبات والشروط“.

وذكر السيد تياغو كامارا مدير عمليات ”توب انفيستور فيزا“: ”تعتبر التأشيرة الذهبية فرصة مهمة للمستثمرين البارزين من دون الإقامة، لمدة سبعة أيام في السنة وتسمح للمستثمر وعائلته بحرية التنقل في جميع الدول الأوروبية والحصول على الجواز البرتغالي بعد ست سنوات فقط“.

وأضاف قائلا: ”تصل نسبة المرشحين لبرنامج الفيزا الذهبية عن طريق الاستثمار في العقارات البرتغالية إلى 97% إذ تبلغ قيمة الحد الأدنى للاستثمارات 280.000 يورو والتي لها عوائد كبيرة على المستثمرين“.

وأفاد السيد بانوس روزاكيس بخصوص الإقامة اليونانية قائلاً: ”تصل نسبة النمو السنوي للإقامة في اليونان إلى ما يقارب 100% ووفقا لسجلاتنا فإن الصينيين والباكستانيين والهنود مهتمون جدا بالحصول على الجنسية اليونانية من خلال الاستثمار وتستغرق العملية برمتها حوالي 60 يوما“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com