6 ملايين دولار لتزويد طائرات الإمارات بمعدات طبية

6 ملايين دولار لتزويد طائرات الإمار...

الشركة تهدف إلى توفير مستويات متفوقة من الخدمات الطبية الخاصة بالحالات الصحية الطارئة في الأجواء.

دبي- أعلنت شركة طيران الإمارات عن إنفاق أكثر من ستة ملايين دولار أمريكي لتجهيز أسطول طائراتها بأحدث المعدات والتجهيزات الطبية.

وقال نائب رئيس الشركة عادل الرضا، إن ”هذه الاستثمارات تهدف إلى توفير مستويات متفوقة من الخدمات الطبية الخاصة بالحالات الصحية الطارئة في الأجواء، سواءً لحين بلوغ الطائرة وجهتها، أو عند الحاجة لتحويل مسار الرحلة إلى أقرب مطار يمكن أن تتوافر فيه هذه الرعاية“.

وأضاف الرضا أن الشركة تنفق ملايين الدولارات في كل عام لتنفيذ برامج تدريبية مكثفة لمختلف أفراد طواقم الخدمة على التعامل مع الحالات الطبية الطارئة، لضمان قدرتهم على التصرف بفعالية في حال حدوث أية حالة طبية طارئة في الأجواء.

وأفاد بأن طيران الإمارات وفرت خلال العام الماضي ما يزيد عن 33 ألف ساعة من برامج التدريب الطبي لطواقم الخدمة والطيارين، لضمان تمكينهم من التعامل مع الحالات الطبية الطارئة في الأجواء. وتتضمن برامج التدريب دروساً نظرية وعملية، لإعداد أفراد طواقم الخدمة للتعامل مع عدد من السيناريوهات، بما فيها الحفاظ على حياة المسافرين، بالإضافة إلى التعامل مع الحالات الطبية الطارئة بما في ذلك الربو، والاضطرابات القلبية، والنوبات القلبية والانهيارات النفسية، وحتى حالات المخاض.

كما يحضر الطيارون أيضاً دورات تدريبية للتعامل مع حالات نقص الأكسجين، والملاريا، والحمى والاختناق والقضايا المتعلقة بالصحة المهنية.

ولفت الى أن طاقم الضيافة يتواصل مع عيادات طبية عبر الأقمار الصناعية أثناء التحليق في الجو، للتزود باستشارات طبية تتعلق بحالات مرضية مفاجئة بين المسافرين.

وقال الرضا ”تأتي صحة المسافرين في صدارة أولوياتنا، وهو ما يتجسد في استثماراتنا المكثفة في تدريب الطواقم واقتناء أحدث المعدات الطبية، وقامت طيران الإمارات خلال العامين الاخيرين بتحويل مسار أكثر من 100 رحلة بسبب حالات طبية طارئة بتكلفة تزيد عن 12 مليون دولار أمريكي، الأمر الذي يمثل التزامها بهذه الأولوية“.

وأضاف ”على الرغم من أن تحويل مسار أي رحلة يعد عملية مُربِكَة على المستوى التشغيلي ومكلفة قد تصل إلى 200 ألف دولار، إلا إن إنقاذ حياة مسافر يعاني من حالة طبية طارئة يمثل أولوية قصوى بالنسبة لنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com