غرفة تجارة طهران: أمريكا سمحت لشركات بتصدير الأدوية إلى إيران
غرفة تجارة طهران: أمريكا سمحت لشركات بتصدير الأدوية إلى إيرانغرفة تجارة طهران: أمريكا سمحت لشركات بتصدير الأدوية إلى إيران

غرفة تجارة طهران: أمريكا سمحت لشركات بتصدير الأدوية إلى إيران

كشف عضو غرفة التجارة في طهران، علي رضا كلاهي، الاثنين، عن سماح الولايات المتحدة لبعض شركات الأدوية بتصدير منتجاتها إلى إيران، معتبراً في الوقت ذاته أن التصويت على انضمام إيران لاتفاقية مجموعة العمل المالي (FATF)، سيجعل من الصعب استيراد الأغذية والأدوية.

وقال كلاهي في حديثه لوكالة أنباء العمال الإيرانية (إيلنا) إنه "في الأيام القليلة الماضية، تحدثنا مع عدد من المديرين التنفيذيين لشركات الأدوية الأجنبية، وقد أعلنوا أن العديد من شركات الأدوية الأمريكية قد أجرت اتصالات مع وزارة الخزانة، وتمكنت من الحصول على التراخيص اللازمة لتصدير الأدوية والمواد الغذائية إلى إيران".

وأضاف "حصلت عدة بنوك على تحويل مالي بشأن تصدير الأدوية، بعد أن قبلت وزارة الخزانة الأمريكية بنكين إيرانيين وثلاثة بنوك تركية للقيام بتلك المهمة".

وبشأن اتفاقية (FATF)، شدد المسؤول الإيراني على أنه "يجب أن نتبع القانون الدولي بالتصويت على اتفاقية مجموعة العمل المالي لمكافحة غسيل الأموال.

وفي 18 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، منحت مجموعة العمل المالي (فاتف)، الهيئة الرقابية العالمية المعنية بمكافحة غسيل الأموال، إيران موعدًا نهائيًا في شباط/فبراير 2020 للامتثال لقواعد دولية، وبعده ستحث جميع أعضائها على تطبيق إجراءات مضادة، وفق قول المجموعة.

وفي الليلة الماضية، نشرت بعض وسائل الإعلام الإيرانية خبر إدراج إيران ضمن القائمة السوداء بسبب عدم تمريرها لاتفاقية مجموعة العمل المالي، لكن رئيس مركز المعلومات المالية بوزارة الشؤون الاقتصادية والمالية ميثم أميري، نفى تلك الأنباء، واعتبرها "شائعات هدفها التأثير على سوق الصرف الأجنبي من قبل بعض المضاربين".

وتقول شركات أجنبية إن "امتثال إيران لقواعد مجموعة العمل المالي أمر حيوي إذا رغبت طهران في اجتذاب المستثمرين على الأخص، بعد أن أعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على إيران في العام الماضي".

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com