بالصور.. أمريكي اعتنق الإسلام يعيد اكتشاف الخط العربي في الولايات المتحدة – إرم نيوز‬‎

بالصور.. أمريكي اعتنق الإسلام يعيد اكتشاف الخط العربي في الولايات المتحدة

بالصور.. أمريكي اعتنق الإسلام يعيد اكتشاف الخط العربي في الولايات المتحدة

المصدر: بلقيس دارغوث - إرم نيوز

يتم تقييم الفنان عادة وفق تميزه عن الآخرين، لكن لفن الخط العربي مقاييس أخرى خاصة به. فالتقليد والعراقة تتفوق على الابتكار. يتطلب إتقان الخط العربي سنوات عدة، فما بالك بإتقان جميع الخطوط العربية. قلة قليلة من البشر تتقن هذه المقدرة، ويسمون عادة بأسياد الخط.

من هؤلاء المحترفين، خطاط أميركي يدعى محمد زكريا. اعتنق زكريا الإسلام عندما كان عمره 19 عاما. بدأ رحلة التعرف إلى الخطوط العربية وتعلمها ليسافر إلى تركيا لصقل موهبته المكتشفة بالعمل مع خبراء.

تطلب الأمر منه سنوات عديدة ليتقن جملتين فقط ويحصل على شهادته الأولى.

وبعد عشرات السنوات من العمل يعتبر محمد حاليا من أشهر المحترفين في أمريكا والعالم الغربي، وفق ما ذكر موقع ”كوارتز“.

يحافظ زكريا على الأسلوب التقليدي في مخطوطاته ولكنه يقول إنه بمزجها بنفحة غربية: ”لا أحب التباين بين الفن الغربي والإسلامي، وبالنسبة لي أنا إنسان غربي لذا تأخذ مخطوطاتي جزءا من طابعي“.

ومن خلال أعماله يعيد زكريا طرح آيات قرآنية أو أحاديث نبوية وحكم من الزمن الغابر.

ويعتبر أن ما يميز الخط العربي هو عدم وجود نقطة محورية لأنها تزعج الشكل العام. وقال إن الخط العربي يشدد على التعادل والمساواة وطرح فكرة كاملة أو حكمة معينة، لذا لا يجب أن يكون هناك لحظة واحدة صارخة أو بارزة في الجملة دونا عن غيرها.

وتم وضع بعض أعماله على الأختام البريدية، وتحديدا مباركة الأعياد. كما عرضت بعض المتاحف أعماله. وفوضه الرئيس الأمريكي باراك أوباما لأداء بعض الأعمال الفنية.

ولد وتربى زكريا في ولاية كاليفورنيا، لكنه ترك المدرسة قبل أن ينهي تعليمه الثانوي، ثم توجه للعمل في المصانع.

اعتنق الإسلام في عمر التاسعة عشر واكتشف حبه للخط العربي. تعلم على يد محترف تركي وبدأ في تقليد أعماله مرارا وتكرارا حتى بات من الصعب التفريق بين عمل الرجلين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com