جوائز مهرجان مراكش الدولي تكرم السينما النسائية

جوائز مهرجان مراكش الدولي تكرم السينما النسائية

المصدر: وداد الرنامي – إرم نيوز

اختتم مهرجان مراكش السينمائي الدولي مساء السبت دورته الـ17، بحفل تسليم الجوائز، التي كان للمرأة فيها نصيب الأسد، أبرزها النجمة الذهبية لأفضل فيلم، وكانت من نصيب الفيلم النمساوي “جوي” لمخرجته الإيرانية الأصل “سودابيه مورتضاي”.

وحصل على النجمة الذهبية لأفضل دور رجالي الممثل التونسي “نضال سعد” عن دوره في فيلم “في عينيا” للمخرج نجيب بلقاضي.

أما جائزة أفضل دور نسائي فذهبت للممثلة “ايين شواز” عن الفيلم الألماني “كل شيء بخير”، وحصل على جائزة أفضل إخراج “أونيان غلافونيتش” عن الفيلم الصربي “الحمولة”.

 وقد منحت لجنة الحكام جائزتها الكبرى للفيلم المكسيكي “عاملة الغرف”، التي تسلمتها مخرجته “ليلا إفيلس”.

ومن خلال قراءة بسيطة للجوائز المقدمة، يتبين حصول مخرجتين على جائزتي الحكام والنجمة الذهبية لأفضل فيلم، بالإضافة إلى جائزة أفضل ممثلة، وأكثر من ذلك، فأغلب الأفلام الفائزة تحكي قصصًا نسائية من مختلف البلدان.

فالفيلم المتوج بالنجمة الذهبية يصور الواقع المظلم لعاملة جنس نيجيرية تدعى “جوي”، تسعى لتحصيل المال قصد إعطائه للمرأة التي تديرها، لتساعدها في مغادرة البلاد بطريقة غير شرعية.

بينما فيلم “كل شيء بخير” الذي فازت بطلته بأفضل دور نسائي يتحدث عن معاناة امرأة مضطرة لرؤية مغتصبها كل يوم مع ما يحمل ذلك من معاناة نفسية.

أما الفيلم المكسيكي “عاملة الغرف” فيتناول قصة عاملة في فندق ترهق نفسها في العمل من أجل ترقية، وتحاول باستمرار تطوير قدراتها لتحسين وضعها المادي.

وقدم الجائزة الكبرى للمهرجان إلى جانب رئيس لجنة التحكيم المخرج الأمريكي “جيمس غراي”، النجمة الإيطالية مونيكا بيللوتشي، التي عبرت عن سعادتها الكبيرة لمشاركتها في المهرجان وقضائها أوقاتًا ستحتفظ بها ذاكرتها للأبد حسب تعبيرها.

كما شكرت بيللوتشي إدارة المهرجان التي أتاحت لها فرصة تقديم فيلم “استريريكس واوبيليكس” للجمهور في ساحة “جامع لفانا”.

وشارك في المسابقة الرسمية للمهرجان الدولي للسينما في مراكش 14 فيلمًا، إضافة إلى عروض موازية مختلفة، فكان مجموع الأفلام المشاركة هذه السنة 80 فيلمًا من 29 دولة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع