مسلسل ”سعوديات“ يشعل موجة من الغضب وسط مطالبات بإيقافه

مسلسل ”سعوديات“ يشعل موجة من الغضب وسط مطالبات بإيقافه

المصدر: إرم نيوز

ارتفعت حدة الانتقادات الموجهة ضد مسلسل ”سعوديات”؛ بعد الإعلان عن بدء تصويره.

وعبر سعوديون عن غضبهم؛ لما رأوا فيه امتهانًا للمرأة السعودية، واستفزازًا للمواطنات، معتبرين أن اسم المسلسل، لا يشكل سوى خطة تسويقية؛ هدفها التكسب.

ولطالما كانت القضايا المتعلقة بالمرأة السعودية مثار اهتمام عالمي، في ظل غموضٍ يلف حياتها الخاصة؛ الناجمة عن عادات المجتمع السعودي المحافظ.

ورأت الكاتبة السعودية، سارة مطر، أن ”ثمة رأسماليين، لم يكتفوا من محاولة التربح من قضية المرأة السعودية“.

وقالت الكاتبة في مقال، نشرته صحيفة ”مكة“، تحت عنوان: ”نحن لسنا مجرد شخوص في رواية“، إن المسلسل ”لا يمكن أن يتطابق مع ما تعايشه المرأة السعودية، من نضج نفسي وعقلي في الوقت الآني“.

وعبرت الكاتبة عن احتجاجها، على أن ”يقوم على عمل خاص بالمجتمع السعودي، طاقم كامل من غير السعوديين، انطلاقًا من الممثلات، ووصولًا إلى المخرج“.

وأضافت مطر، أن ”مثل هذه الأعمال، تستطيع أن تفهم أنها من أجل جلب مكاسب مادية لا غير، والسكوت عن هذه المهزلة إعلاميًا، أعتبره وصمة بائسة في دستورنا الشخصي“.

ومسلسل ”سعوديات“، مقتبس من باكورة الأعمال الروائية للكاتبة السعودية، سارة العليوي، الصادرة عام 2006، والتي تحمل الاسم ذاته، وهو من إخراج الأردني إياد الخزوز، وبطولة البحرينية شيلاء سبت وشقيقتها شيماء، بالإضافة إلى الممثلة المغربية مريم حسين.

وتعد مشاركة مريم حسين في العمل، من أكثر الأمور المستفزة في المسلسل، وهي من سبق أن كالت لفتيات السعودية، كثيرًا من الاتهامات.

وكذلك أثارت البحرينية شيلاء سبت، جدلًا، بعد إعلان مشاركتها في العمل، بسبب تصريحات سابقة لها، أشارت فيها إلى أنها ضد قيادة المرأة للسيارة في السعودية، وتساءل مغردون في موقع تويتر: ”كيف تقدم دور فتاة سعودية، وهي ضد حقوق المرأة السعودية“.

وعلق أحد المغردين، أن ”الخصوصية التي نتحدث بها نحن السعوديين صباح مساء، وكأننا بدعًا من الخلق، هي التي جعلتنا هدفًا سهلاً لكل من يبحث عن الشهرة أو التربح المادي؛ بتسليط الضوء على هذا المجتمع المنغلق بخصوصيته، أو حتى استغلال هذه الخصوصية؛ للإساءة للمجتمع السعودي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com