أحلام مستغانمي توقع “شهيًا كفراق” في معرض الشارقة الدولي للكتاب

أحلام مستغانمي توقع “شهيًا كفراق” في معرض الشارقة الدولي للكتاب

المصدر: إرم نيوز

تعود الروائية الجزائرية أحلام مستغانمي إلى الأضواء والقراء، مساء الخميس المقبل، من خلال معرض الشارقة للكتاب لتوقيع عملها الجديد “شهيًا كفراق”، بعد فراق نحو خمس سنوات عن الساحة الأدبية.

تروي أحلام مستغانمي في كتابها الجديد “شهيًا كفراق”، الصادر عن دار هاشيت أنطوان/نوفل،  قصة رجل لوّعه الفراق، ففقد ثقته في الحب من الأساس. رجل غامض يتقرب من الكاتبة، بطلة القصة، ويخاطبها بكلماتٍ ومفردات وعبارات تجمع بين البلاغة والسلاسة والعاطفة الجياشة التي لطالما ميزت أسلوب صاحبة “الأسود يليق بك”.

ويتضمن “شهيًا كفراق” صفحات من ذكريات أحلام مستغانمي الكاتبة والإنسانة، تسردها للمرة الأولى على القارئ. ذكريات طريفة عاشتها مع قامات عاصرتهم مثل نزار قباني، وغازي القصيبي، وأخرى عائلية خاصة.

ويقول ناشر الكتاب إن أحلام مستغانمي، تحملنا في كتابها الجديد إلى عوالم العشق المثيرة، وألاعيب القدر الخبيثة، عبر أسلوب ممتع ومكثّف سرديًا، فضلًا عن المحتوى الزاخر بقصصها، وقصص الآخرين وهمومهم وهواجسهم.

تكتب أحلام مستغانمي في مستهل “شهيًا كفراق”: إنه “مجرّد وصفة لفراق أقلّ حزنًا وكآبة، فبعد كلّ نهاية تهدي لنا الحياة بداية، وبعد كلّ عسر وعدنا الله بيسر، بل وكرّر سبحانه وعده مرّتين «فإنّ مع العسر يسرًا، إنّ مع العسر يسرًا». في الكتابة أيضًا، قد تهدي لك الحياة مصادفة تيسّر لك أمر كتاب، وشخصًا يلهمك نصًّا جميلًا تعسّرت عليك كتابته لسنوات، لسبب تجهله أنت نفسك. لماذا تأخّرت أيّها الكاتب.. ثمّ عدت بكتاب عن الفراق؟ ربّما بسبب أمّة أخذتك همومها من نفسك، فجفّ من الذهول حبرك، حدّ تخلّيك عن أحلام كانت كبيرة بحجم أوهامك، وأكبر فراق… فراق أحلامك”!

يشار إلى أن أحلام مستغانمي كاتبة جزائرية، حصلت العام 1985 على دكتوراه في علم الاجتماع من جامعة السوربون على يد البروفيسور جاك بيرك، وحققت شهرة أدبية واسعة من خلال ثلاثيتها الروائية المعروفة: ذاكرة الجسد، فوضى الحواس، عابر سرير.

صنّفتها مجلة فوربس الأمريكية في العام 2006 الكاتبة العربية الأكثر انتشارًا في العالم العربي، بتجاوز مبيعات كتبها المليونَي نسخة.

مُنحت أحلام مستغانمي لقب سفيرة اليونسكو من أجل السلام العام 2016، ولديها أكثر من 12 مليون متابع على صفحتها في فيسبوك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع