”عن الآباء والأبناء“.. فيلم سوري يحاكي علاقة الأسرة بالتطرف

”عن الآباء والأبناء“.. فيلم سوري يحاكي علاقة الأسرة بالتطرف

المصدر: دمشق – إرم نيوز

عُرض الفيلم الوثائقي ”عن الآباء والأبناء“ للمخرج طلال ديركي ضمن فعاليات ”الدورة الثانية“ لمهرجان الجونة السينمائي الذي أقيم الأحد، في مصر.

وركز ديركي في فيلمه على الجانب التربوي في البيت السوري، وعن كيفية انتقال العنف من جيل إلى آخر.

وقال ديركي إن ”الطفل السوري استيقظ على أصوات البنادق وتعوّد على رائحة البارود ورؤية الدم، ولا تكتفي بعض العائلات بهذا الحد، بل تعزّز فيهم روح العنف من خلال تربيتهم وتنشئتهم على الأفكار القاسية والعنيفة“.

وتناول الفيلم قصة حياة عائلة سورية متشددة بعد أن نال المخرج ثقتها، إذ قام بتجسيد حقيقة العلاقة بين الآباء والأبناء في الحقل التربوي، وشاركهم تفاصيل حياتهم طوال 330 يومًا بشكل متقطّع ظلّ خلالها في حالة ترقب لحدث مهم.

وتتمحور القصة حول الأطفال الذين يتغذون على مشاهد العنف إضافة إلى مشاركتهم في التدريبات العسكرية، لتحقيق حلم الأب في تأسيس ”خلافة إسلامية“.

وأشار ديركي إلى أن ”الفيلم يلقي الضوء على الطفل الذي يتربّى على العنف ويستنشق رائحة الدم، ما يحدد اختياره الوحيد في أن يكون متطرفًا“، وأضاف أن الفيلم جزء من ثلاثية بعنوان ”سوريا والحرب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com