واشنطن تطالب روحاني بتفكيك شبكة إيران “الإرهابية” ووقف اختبارات الصواريخ البالستية‎

واشنطن تطالب روحاني بتفكيك شبكة إيران “الإرهابية” ووقف اختبارات الصواريخ البالستية‎

دعا وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، اليوم السبت، الرئيس الإيراني حسن روحاني، بعد فوزه بولاية ثانية، إلى العمل على “تفكيك” ما أسماه “شبكة إيران الإرهابية” ووقف اختبارات الصواريخ البالستية.

وفي أول رد فعل أمريكي على إعادة انتخاب روحاني، قال تيلرسون في مؤتمر صحافي مشترك في الرياض مع نظيره السعودي عادل الجبير: “آمل في الولاية الجديدة أن يبدأ (روحاني) عملية تفكيك شبكة إيران الإرهابية”، داعيًا إياه أيضًا إلى “وضع حد نهائي لاختبارات الصواريخ البالستية”.

وأضاف تيلرسون، أن واشنطن تعتزم تكثيف جهودها لردع إيران في سوريا واليمن، وهما دولتان تساند واشنطن وطهران فيهما أطرافًا متحاربة.

وأكد تيلرسون قائلًا: “لن أعلق على توقعاتي. لكننا نأمل في أن روحاني إذا أراد أن يغير علاقة إيران ببقية العالم فتلك هي القرارات التي يحتاج إلى اتخاذها”.

من جانبه، قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير: إن على  طهران الالتزام بقرارات الأمم المتحدة بشأن صواريخها الباليستية ووقف دعم “الإرهاب”.

واختتم تيلرسون، الذي يرافق الرئيس دونالد ترامب في أولى جولاته الخارجية: إن شركات أمريكية وقعت اتفاقات تبلغ قيمتها 350 مليار دولار مع السعودية خلال اليوم الأول للرئيس في الرياض.