مجزرة قرود في فرنسا

مجزرة قرود في فرنسا

بعد مرور سنة على إغلاق حديقة القرود  «La pinède des singes» ببلدية “لابين” جنوب فرنسا ، أصدرت السلطات الجمعة، قرارًا بالتخلص من 150 قردًا بأسلوب الموت الرحيم، بسبب حملهم لفيروس يشكل خطرًا على الجهاز العصبي للإنسان.

وكانت المحكمة التجارية بـ”باكس” قد أصدرت حكمًا بالتصفية القضائية للحديقة ، بعد صدور قرار إداري بتعليق نشاطها بسبب عدد من المخالفات، خصوصًا أن إحدى الزائرات تعرضت للعض من طرف قرد طليق.

وأكدت السلطات في بلاغ على صحيفة “غرب جنوب ” الفرنسية ، انه “لم يتم قتل القرود لأسباب اقتصادية ولكن صحية، بعد التحاليل التي أجرتها الوكالة الوطنية للأمن القومي”.

وقد تكفل برعاية قرود الحديقة طيلة السنة الماضية أصحاب حديقة الحيوانات المجاورة لحديقة القرود، وإحدى العاملات بهذه الأخيرة ، كما قامت جمعية 30 مليون صديق و مؤسسة “باردو” بإيواء 50 منها.

وقد أدانت مؤسسة “بريجيت باردو” بشدة عملية قتل القرود، ووصفتها بـ”الفضيحة” و “العار” وتقدمت بشكوى لوزير البيئة الجديد “نيكولاس هولو”.