قتلى في انفجارات هزت مدرسة بكابول

إرم نيوز
هزت ثلاثة انفجارات مدرسة للبنين في حي شيعي بالعاصمة الأفغانية كابول، أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى، بحسب ما أعلنت الشرطة.


خالد رادران، المتحدث باسم شرطة طالبان في كابول، قال إن ”انفجارين منفصلين في ثانوية عبد الرحيم شهيد تسببا بمقتل مواطنين شيعة“، ولم يوضح طبيعة الانفجار ولم يحدد عدد الضحايا.

مدرس في مدرسة ”عبد الرحيم شهيد“، قال إن ”المدرسة كانت هدفًا لهجومين انتحاريين صباح اليوم“، مضيفًا ”لقي ما لا يقل عن 25 طالبا مصرعهم جراء الهجمات“.
تقع المدرسة في حي دشت برجي في غرب كابول الذي يشكل أفراد أقلية الهزارة الشيعية معظم سكانه وسبق لتنظيم داعش أن استهدفه.
الانفجار الثاني الذي وقع أثناء نقل الجرحى والمصابين في الانفجار الأول، استهدف مدرسة ممتاز في غرب كابول، و ذكر مسؤولو المدرسة، أن أحد الطلاب أصيب بجروح خطيرة في الانفجار وأن ستة آخرين أصيبوا بجروح سطحية“.
ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها حتى الآن عن تفجيرات غرب كابول، لكن تنظيم داعش ”ولاية خراسان“، أعلن في الفترة الماضية مسؤوليته عن بضع هجمات وقعت في مناطق مختلفة من أفغانستان.