بعد 11 أسبوعًا من بتر ساقيه.. سائق ”فورمولا“ يعود للقيادة مجددًا (صورة)

بعد 11 أسبوعًا من بتر ساقيه.. سائق ”فورمولا“ يعود للقيادة مجددًا (صورة)

المصدر: محمود صالح - إرم نيوز

عاد بيلي مونغر، سائق سباق السيارات، البالغ من العمر 18 عامًا بعد 11 أسبوعًا فقط من بتر ساقيه بعد أن تعرض لحادث مرعب وهو يقود سيارته في أحد البطولات.

وفقد مونغر من مقاطعة سري كلًا من ساقيه عندما اصطدم في الجزء الخلفي من السائق الفنلندي باتريك باسما خلال بطولة الفورمولا 4 البريطانية في حلبة سباقات دونينغتون بارك في أبريل.

والتقطت عدسة الكاميرا المثبتة داخل سيارة بيلي اللحظة المروعة لتصادم السيارتين.

وظل الشاب عالقًا في سيارته لمدة 90 دقيقة حتى تم نقله جوًا إلى مستشفى في مدينة نوتنغهام ولكن للأسف لم يتمكن الأطباء من إنقاذ ساقيه.

وقالت أمه أماندا إن الحادث كان وكأن جميع الكوابيس تجمعت في كابوس واحد ولكن موظفي المستشفى قد ساعدوهم على تقبل الوضع.

وبعد 11 أسبوعا فقط، عاد المتسابق الشجاع إلى سيارته مرة أخرى في كينت حيث تم تجهيز عربته الغولف مع ضوابط اليد للتحكم في عجلات القيادة والفرامل.

وعاد المراهق إلى القيادة بمساعدة فريق بريت وهو فريق متخصص في مساعدة الجنود المصابين والسائقين المعوقين المشاركين في رياضة السيارات.

وفى حديثه مع قناة بي بي سي قال بيلي ”إنه شيء جيد لغاية أن يعود مرة أخرى خلف عجلة القيادة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com