لافتة مهينة تتسبب في أزمة سياسية بين تونس وقطر (صورة)

لافتة مهينة تتسبب في أزمة سياسية بين تونس وقطر (صورة)

المصدر: إرم نيوز – محمد رجب

لم يستسغ القطريون لافتة رفعتها جماهير فريق الترجي الرياضي التونسي خلال لقاء فريقهم ضد نادي لخويا القطري، أمس الأول، كتب عليها ”عندكم المال.. عندنا الرجال..“، وبسرعة تحوّلت الحادثة إلى أزمة حقيقية بين تونس وقطر.

هذا الشعار المرفوع من عدد من جماهير الترجي، المقيمة في الدوحة، أغضب القطرييين، وكان ردّ وسائل الإعلام، إلى جانب مواقع التواصل الاجتماعي، قويًّا، ولم تقف الأمور عند هذا الحدّ، بل امتدت لتحرّك الدبلوماسية القطرية لتطلب اعتذارًا رسميًّا من تونس.

وقرّر محامون قطريون رفع قضية ضد جماهير الترجي، التي تواجدت بقاعة الدخيل بالعاصمة الدوحة، وكل من سيكشف عنه البحث.

وتمّ استدعاء الفريق الأمني التونسي، والتحقيق معه حول ملابسات الحادثة.

وردّت وسائل الإعلام القطرية بعنف، حتى أنها وصفت جماهير الترجي بــ“السفهاء“، متسائلة عن الأسباب التي جعلت هذا الجمهور يرفع مثل هذه اللافتة، بينما هم متواجدون في الدوحة، ويعملون في مواقع عديدة، وبالتالي فالأمر لم يكن عفويًّا.

وتحرّكت الدبلوماسية التونسية بسرعة لتطويق الأزمة حتى لا تتطوّر، فقدّم رئيس الجالية التونسية في قطر، محمد عمار، اعتذارًا رسميًا لدولة قطر، واعتبر في تصريح لصحيفة ”الوطن الجديد“ أنّ: ”ردة فعل بعض المسؤولين والمواطنين القطريين عبر صفحات تويتر كانت متسرعة ومتشنجة رغم أن غضبهم كان مبرّرًا.“.

وأضاف محمد عمار: ”في كل دولة، نجد الجيّد والسيئ، وبالتالي لا يجب أن تشمل ردّة الفعل العنيفة جميع أفراد الجالية ووضعهم في نفس موضع من رفع تلك اللافتة خاصة وأنّ الجالية التونسية تعدّ من أول الجاليات التي تطبق القانون وتحترمه، لذلك من حق الجانب القطري فتح تحقيق في الحادثة ومعاقبة من تسبب في الحادثة بما تمليه القرانين القطرية بعيدًا عن التشنج وتبادل العنف اللفظي.“.

وقال رئيس الجالية التونسية في قطر: ”الجالية التونسية كانت من أولى الجاليات التي دعمت وستدعم مونديال قطر 2022 وتمّ اختيارها من بين أفضل الجماهير في مونديال اليد الأخير عام 2015، علاوة على أنها أفضل جالية تحترم وتطبق القانون وذلك بحسب النائب العام الدكتور علي صميخ المري.“.

وقد صبّ بعض النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي جامّ غضبهم على جماهير الترجي، التي لم تبد احترامًا للقطريين.

وسبق لجمهور الترجي، قبل سنوات، في مصر، أن أثار المشاكل، حتى أنّ الأمن المصري احتفظ بنحو عشرين منهم، ولم يتمّ الإفراج عنهم إلا بعد تدخلات، على أعلى مستوى.

واستطاع الترجي تحقيق انتصار صعب جدًّا على نادي لخويا القطري، المعزّز بنجمي المنتخب المصري إسلام حسن وأحمد الأحمر، إلى جانب اللاعب السابق للترجي وجدي سنان، بنتيجة 28 مقابل 27 هدفًا، وتحصل بالتالي على المرتبة الخامسة في السوبر غلوب لكرة اليد 2016.

ويغلب على الظنّ أنّ اللافتة التي كتبت ”عندكم المال.. وعندنا الرجال..“، لم يكن القصد منها الإساءة إلى القطريين، بقدر ما كان القصد أنّ نادي لخويا يضمّ 3 لاعبين غير قطريين، أي تقريبًا نصف الفريق، بينما يضمّ الترجي لاعبين تونسيين فقط.

وتواجد فريق الترجي الرياضي التونسي لكرة اليد في الفترة الأخيرة، في العاصمة القطرية للمشاركة في بطولة العالم للأندية بصفته بطل أفريقيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com