الشعلة الأولمبية تشق طريقها نحو ستاد ماراكانا قبل بداية حفل الافتتاح – إرم نيوز‬‎

الشعلة الأولمبية تشق طريقها نحو ستاد ماراكانا قبل بداية حفل الافتتاح

الشعلة الأولمبية تشق طريقها نحو ستاد ماراكانا قبل بداية حفل الافتتاح
REFILE - ADDITIONAL INFORMATION2016 Rio Olympics - Olympic torch - Rio de Janeiro, Brazil 05/08/2016. Former Brazilian volleyball player Isabel Barroso holds the Olympic torch next to Christ the Redeemer statue as Rio Mayor Eduardo Paes (L) and archbishop Orani Joao Tempesta applaud. REUTERS/Pilar Olivares

المصدر: ريو دي جانيرو – إرم نيوز

تم رفع الشعلة الأولمبية أمام تمثال المسيح في ريو جانيرو، اليوم الجمعة، في المرحلة الأخيرة من رحلتها قبل حفل افتتاح الدورة الأولمبية مع وضع البرازيل للمسات النهائية على 7 سنوات من الاستعدادات لاستضافة هذا الحدث الكبير.

وخلال حفل الافتتاح الذي سيقام في استاد ماراكانا الشهير ستعلن البرازيل عن افتتاح الدورة الأولمبية الصيفية رقم 31 وهي الأولى التي ستقام في أمريكا الجنوبية.. وستستمر الدورة حتى 21 أغسطس/آب الحالي.

ويأمل المنظمون في أن تشكل انطلاق الدورة طيا لصفحة دامت لأشهر وشملت الكثير من الدعاية السيئة لريو، بما في ذلك تلوث المياه ومشكلات نظام الصرف الصحي بقرية الرياضيين إضافة للمخاوف من انتشار فيروس زيكا. وبعد ان نالت شرف استضافة الاولمبياد في عام 2009 خلال فترة الازدهار الاقتصادي تراجعت البرازيل من وقتها نحو أسوا موجة ركود منذ عقود.

وحملت لاعبة الكرة الطائرة البرازيلية السابقة ماريا إيزابيل باروسو سالغادو الشعلة أسفل تمثال المسيح ممدد الذراعين، والذي يطل على خليج غوانابارا.

وقال أوراني غواو تيمبيستا، كبير أساقفة ريو، والذي كان يتحدث وبجواره إدواردو بايس، رئيس بلدية المدينة: ”ربما تكون اللحظة قد حانت لنا لتجاوز الأوقات الصعبة والعمل كفريق لنجعل بلادنا أكثر عدلا وسلاما.. بلد يمتلئ بالأمل والسعادة“.

وخاضت الشعلة مسيرة امتدت على مدار 95 يوما وقطعت خلالها 20 ألف كيلومتر عبر أنحاء البرازيل قبل ان تواجه صعوبات هذا الأسبوع مع اشتعال الاحتجاجات في بلدات فقيرة حول ريو ضد إنفاق 12 مليار دولار لاستضافة الألعاب الأولمبية في وقت يعاني فيه السكان من ارتفاع معدلات البطالة والجريمة إضافة للاستقطاعات في مجال الإنفاق على الصحة والتعليم.

وأدت مشاهد قيام قوات مكافحة الشغب بإطلاق قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع لتفرقة الاحتجاجات التي اعترضت مسار الشعلة، يوم الأربعاء الماضي، لإثارة شكاوى بأن منظمي دورة الألعاب يتجاهلون حالة الفقر في المدينة.

وستسعى ريو لتنحية ذلك جانبا اليوم عندما تنطلق الألعاب النارية في سماء استاد ماراكانا.. ويتوقع حضور 50 ألف متفرج إلى الاستاد لمتابعة حفل الافتتاح بينما سيتابعه نحو ثلاثة مليارات شخص حول العالم مع إزاحة البرازيل للستار عن ثاني حدث رياضي كبير يقام على أرضها في غضون عامين عقب نهائيات كأس العالم 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com