فارس اسباني يدخل السجن بسبب قتل حصانه

فارس اسباني يدخل السجن بسبب قتل حصانه

ارم – مدريد: دخل إوخينيو سانشيز (41 عاما) السجن في اسبانيا ليقضي اول نهاية اسبوع له وراء القضبان، بسبب قتله لحصان بعد النتائج السيئة التي حصدها في مسابقة لخيول في 30 ديسمبر 2012 بمضمار سباق الخيول بمدينة ماناكو.

وبات سانشيز بذلك اول محكوم عليه في اسبانيا يدخل السجن بسبب الاعتداء على حيوان حيث غالبا ما يحكم القضاء بتعويضات مالية او الزامية العمل التطوعي لخدمة المجتمع.

ويقيم الرجل في ماناكور (مايوركا، جزيرة شرق إسبانيا)، وسيقضي ثمانية أشهر في السجن بسبب جريمة الاعتداء على حيوان، بعد أن رفضت المحكمة تعليق الحكم أو تعويض عقوبة السجن بخدمات لصالح المجتمع.

وأكد الحكم الذي صدر في 21 سبتمبر بأن ”الوفاة المروعة لحصان السباقات في إسطبله في مضمار السباق هو شيء قبيح وغير مقبول في القرن الحادي والعشرين“، مضيفاً: ”لا يوجد أدنى شك في أن المتسابق استخدم عنفا غير عادي ضد الحيوان، فقد انهال عليه بالضرب بوحشية وجعله يعاني.. كما استخدم قضيبا لكسر عنق الحصان“.

وقالت رئيسة حزب الدفاع عن الحيوانات PACMA، سيلفيا باركيرا، بأن هذه هي المرة الأولى التي يدخل فيها شخص السجن في اسبانيا بسبب قتل حيوان.

واعترف سانشيز بالوقائع، وبأن رد فعله كان عنيفا ضد حصانه بسبب الاخطاء التي ارتكبها في السباق، وكان الحصان (الضحية) يبلغ من العمر ست سنوات. وخلال مسيرته أحرز 24 انتصارا خلال 112مسابقة. وهو ما أدر أرباحا تقدر ب 6000 يورو كجوائز مالية لصحابه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com