نادال يفتح النار على الاتحاد الإسباني للتنس

نادال يفتح النار على الاتحاد الإسباني للتنس

لندن – حاول نجم التنس الإسباني رافاييل نادال كبح جماح الخلافات في صفوف الفريق الإسباني المشارك في كأس ديفيز مع اقتراب أول مشاركة للفريق تحت اشراف القائدة الجديدة جالا ليون.

وأكد نادال المصنف العاشر في بطولة ويمبلدون أن الخلافات وعدم التشاور مع اللاعبين الإسبان خلال عملية الاستعانة باللاعبة السابقة المغمورة في أيلول/ سبتمبر 2014 لم تكن مفيدة معنوياً.

وحلت ليون التي احتلت يوماً ما المركز السابع والعشرين في التصنيف العالمي للاعبات التنس المحترفات، مكان كارلوس مويا المصنف الأول على العالم سابقا كقائدة للفريق الإسباني في كأس ديفيز.

وتنطلق رحلة ليون مع الفريق الإسباني خلال الفترة بين 17 و19 تموز/ يوليو المقبل خلال المواجهة أمام روسيا فى مدينة فلاديفستوك الشرقية الروسية لتحديد الدولة الهابطة للقسم الثاني.

ولكن نادال ألمح إلى إمكانية عدم مشاركته ، مشيراً: ”الدولة التي تمتلك العديد من اللاعبين في قائمة أول 100 مصنف على العالم، لا ينبغي أن تلعب في القسم الثاني والمرور بتجربة ما قد يحدث خلال مواجهة روسيا، على المستوى الشخصي أراه شيء مخز وعار أن تسير الأمور بهذا الشكل“.

وأوضح نادال: ”الاتحاد الإسباني للتنس لا يعني لنا أي شيء نحن لا نعتمد على الاتحاد“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com