تعرف بالصور والفيديو على موستانغ شيلبي GT350

تعرف بالصور والفيديو على موستانغ شيلبي GT350

كشفت فورد رسمياً عن سيارتها المنتظرة موستانغ شيلبي GT350 الجديدة كلياً، وتم اتّخاذ قرار تطوير السيارة لتكون قانونية على الطرقات، ومجهّزة للحلبات مبكراً قبل تطويرها، لذلك هي تعتبر بديلة GT500، وفي نفس الوقت بديلة Boss 302 التي كانت مجهّزة للحلبات.

هذا يجعل موستانغ شيلبي GT350 الجديدة كلياً منافسة ليس لكمارو ZL1 فقط، بل Z/28 أيضاً.

تمثّل موستانغ GT350 الفئة عالية الأداء من الجيل الماضي GT500 باللاصق الرياضي الممتد من الأمام للخلف، وتتميّز أيضاً بحصولها على صدامات أمامية وخلفية جديدة بفتحات تهوية أكبر ونظام عادم ينتهي بـ 4 مخارج، وناشر هواء خلفي.

نلاحظ أيضاً تزويدها بجناح خلفي صغير، وفتحة تهوية صغيرة على غطاء المحرّك، وشفرات أمامية، وعلامات شيلبي في الخلف وعلى الشبك الأمامي المصنوع من الكربون فايبر، وغطاء محرّك من الألومنيوم، وجنوط قياس 19 انش محاطة بإطارات ميشيلين سوبر سبورت مصممّة خصيصاً للسيارة ليصبح أدائها افضل على الحلبة والطرقات العامّة، يوقف السيارة مكابح Brembo عالية الأداء،إن لم تكن موستانغ GT350 تؤدي المطلوب منها على الحلبة، تتوفّر السيارة برزمة الحلبات Track Pack، والتي تضيف مبرّد لزيت المحرّك وزيت ناقل الحركة.

أما من الداخل، فتأتي السيارة بمقاعد رياضية من Recaro، عدّادات رياضي مميّزة، ولوحة تحكّم يمكن من خلالها تغيير إعدادات أنظمة القيادة مثل نظام الحفاظ على توازن السيارة، ومكابح ABS، وفعالية نظام التوجيه، والنظام المانع للإنزلاق، واستجابة دوّاسة القيادة، ونظام العادم، ونظام التعليق الرياضي MagnaRide، تتوفّر للداخلية برزمة التقنيات Tech Pack، والتي تضيف خدمات ترفيهية وراحة مثل شاشة 8 انش بنظام فورد الترفيهي التفاعلي MyTouch، ومقاعد كهربائية مغطاة بالجلد، وتحكّم ثنائي بنظام التكييف، ونظام صوتي من Shaker.

أما بالنسبة للمحرّك، فستحصل موستانغ GT350 الجديدة كليأً على محرّك V8 تنفّس طبيعي بسعة 5،2 لتر، لم تكشف فورد عن القوة الحصانية بالتحديد، ولكن قالت أنها أكثر من 500 حصان، وبأكثر من 400 رطل/قدم من عزم الدوران، تنتقل القوة إلى الإطارات الخلفية عبر ناقل حركة يدوي من 6 سرعات.

وستحصل بشكل أساسي على محاور خلفية محدودة من نوع Torson، تتميّز فورد موستانغ GT350 أيضاً بكونها أول فورد بمحرّك V8 على الإطلاق تحصل على عمود الكرنك المسطّح المعروف أيضاً بـ عمود الكرنك 180° أو Flat-Plane، والذي تستخدمه فيراري أيضاً في سياراتها، تصميمه المختلف عن أعمدة الكرنك الاعتيادية يجعل وزنه أخف، وبذلك يزيد من كفاءة المحرك، ومن إخراج العوادم عبر نظام العادم.

أما الأعمدة الإعتيادية المتقاطعة او Cross-Plane فتحتاج قطع إضافية لتصل لكفاءته، ويصعب تركيبها بشكل مدمج مثل عمود الكرنك المسطّح، ووزنه الأخف يعني أن المحرك يستطيع الدوران بشكل أسرع، وبذلك يولّد عزم أقوى، سيتم تدشين السيارة لأول مرة في معرض لوس أنجلوس قبل أن يتم إطلاقها إلى الأسواق في 2015.