راموس: يجب أن يتحسن مستوانا قبل نهائي لشبونة

راموس: يجب أن يتحسن مستوانا قبل نهائي لشبونة

مدريد – قال سيرجيو راموس مدافع ريال مدريد إن فريقه بحاجة لنسيان اخفاقه في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم وعلاج السلبيات قبل خوضه نهائي دوري أبطال أوروبا أمام غريمه المحلي أتلتيكو مدريد في 24 مايو/أيار الجاري.

وعانى ريال مدريد من الإصابات حيث يفتقد الفريق لجهود عدد من لاعبيه الأساسيين أمثال كريستيانو رونالدو كبير هدافي الفريق والجناح الويلزي جاريث بيل ولاعب الوسط انخيل دي ماريا.

وخسر الفريق 2-0 أمام سيلتا فيغو الذي يقع في منطقة منتصف الجدول الأحد، وهو ما أنهى آمال الفريق في منافسة أتلتيكو وبرشلونة على لقب الدوري المحلي.

وتراجع مستوى الفريق بشكل كبير منذ فوزه على بايرن ميونخ 5-0 في مجموع مباراتي الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا، ليضمن الفريق الإسباني مكاناً له في النهائي وقال راموس إن ريال بحاجة لبعض من نقد الذات.

وقال لاعب منتخب إسبانيا للصحفيين: “عقب موسم رائع في هذه البطولة لم يحقق الفريق المأمول وتركنا لقب الدوري الإسباني يفلت من بين أيدينا بطريقة سيئة للغاية.”

وأضاف: “لا يمكننا أن نشتكي أو نطأطىء رؤوسنا. يجب أن نزيد من قوتنا مقارنة بالمباريات القليلة الماضية.”

وتابع المدافع الدولي الإسباني: “حان الوقت الآن للتفكير في نهائي دوري أبطال أوروبا وأن ننتقد ذاتنا.”

واستطرد قائلاً: “نملك وقتا للتفكير والتحدث لبعضنا البعض. لا يمكن أن يتكرر ما حدث في السابق خلال نهائي (دوري أبطال أوروبا) لأننا سنخسره حال حدوث ذلك.”

وأشار راموس إلى أن هزيمة ريال مدريد أمام سيلتا فيغو وتعادل أتلتيكو وبرشلونة، أوضح أن دوري الدرجة الأولى الإسباني هو أقوى دوري في العالم حيث بوسع أي فريق أن يهزم فرق المقدمة.

وأضاف: “أدركنا الآن أن الدوري الإسباني هو الأفضل على مستوى العالم لأن بوسع أي فريق أن يفوز عليك. لم يكن أحد يتوقع إلا أن يفوز برشلونة وأتلتيكو.”

وتابع: “الجميع عاد لمنزله وهو يشعر بالحزن والإحباط لإفلات هذه الفرصة الفريدة في الفوز باللقب من بين أيدينا.”

ويسعى ريال للفوز بلقبه الأوروبي العاشر ليزيد من رقمه القياسي. وسيكون هذا اللقب إن تحقق أمام أتلتيكو في النهائي الذي سيقام في لشبونة، الأول لريال منذ عام 2002.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع