الصحافة العالمية تشيد بريال مدريد ملك أوروبا بعد إنجازه الفريد – إرم نيوز‬‎

الصحافة العالمية تشيد بريال مدريد ملك أوروبا بعد إنجازه الفريد

الصحافة العالمية تشيد بريال مدريد ملك أوروبا بعد إنجازه الفريد
Britain Soccer Football - Juventus v Real Madrid - UEFA Champions League Final - The National Stadium of Wales, Cardiff - June 3, 2017 Real Madrid celebrate with the trophy after winning the UEFA Champions League Final Reuters / Pool Pic / UEFA Livepic NO ARCHIVE, EDITORIAL USE ONLY

المصدر: كارديف - إرم نيوز

انهالت الصحافة العالمية بالثناء على فريق ريال مدريد الإسباني ونجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو عقب الفوز 4/1 على يوفنتوس أمس السبت في المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم ليحصد الفريق الإسباني لقبه الـ 16 في البطولة سواء بمسماها القديم (كأس أوروبا للأندية البطلة) أو بمسماها الحالي.

وكتبت صحيفة ”ماركا“ في نسختها الإلكترونية على الإنترنت: ”مدريد تغلب على يوفنتوس وجلب اللقب الـ 16 بفضل شوط ثاني تاريخي.. بالإضافة للتويج بلقب بطولة كأس أوروبا للأندية البطلة 6 مرات أصبح لدى الفريق حاليًا 6 ألقاب في دوري الأبطال. الفريق الأفضل في حقبة الأبيض والأسود هو أيضًا الأفضل في حقبة الألوان“.

وكتبت صحيفة (أس) الرياضية ”مدريد مزّق يوفنتوس. الشوط الثاني لن يُنسى… بعد فترة الراحة، اختفى الطليان“.

في إيطاليا، كتب صحيفة ”لاغازيتا ديلو سبورت“ على الإنترنت ”طعنة أخرى في القلب. تصدع آخر في حائط الهزائم للسجن الأوروبي، والذي يبدو أنه سيستمر طوال العمر“.

وذكرت صحيفة ”كورير ديلو سبورت“ في تقرير نُشر على نسختها الإلكترونية: ”خيبة أمل أخرى، وهذا من عالم آخر. كانوا وسيظلون الأقوى… الفردية لم تفز، ولكن الفريق. فاز ريال مدريد بتوني كروس ولوكا مودريتش، اللذين كانا أقوى من سامي خضيرة وميراليم بيانيتش“.

في إنجلترا، كتبت صحيفة ”تليغراف“ تقريرا على نسختها الإلكترونية جاء عنوانه ”كريستيانو رونالدو الذي لا يرحم جعل يوفنتوس ينحني لموهبته بتشكيل المباريات الكبرى بصورته الخاصة“.

وأبرزت صحيفة ”ذا غارديان“ هدفي رونالدو وأشارت إلى أنها الخسارة السابعة من أصل 9 مباريات نهائية خاضها يوفنتوس، من بينها 5 مباريات نهائية على التوالي.

وذكرت الصحيفة إن الشوط الثاني كان ”تجربة فاشلة“ لأبطال الدوري الإيطالي والذين تلقوا في مباراة واحدة أهدافًا أكثر من التي تلقوها طوال البطولة.

وأضافت ”كان انهيارًا شاملًا وفي النهاية، اللاعبون الذين كانوا يرتدون الزي الأبيض في الأسود كانوا بحاجة للاستفاقة“.

في ألمانيا، ركزت صحيفة ”سود دويتشه نسايتونغ“ على اللاعبين الألمانيين الدوليين كروس وخضيرة، اللذين كانا متنافسين بعنوان ”كروس يتوَّج وخضيرة يعاني“.

وعلقت صحيفة ”بيلد“ الإلكترونية على الطرد الذي حصل عليه خوان كودرادو لاعب يوفنتوس في وقت متأخر من المباراة، وكتبت عنوانا، ”غضب جماهيري على الممثل سيرخيو راموس“، عقب تدخل مع المدافع راموس، الذي اُتهم بالتمثيل.

وحتى وسائل الإعلام في برشلونة أشادت بالغريم التقليدي في مدريد ووصفته ”دياريو سبورت“ بأنه ”البطل“ على صفحتها الرئيسية بينما اعترفت صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ بدور زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد في الانتصار ووصفت الفرنسي بأنه ”تاريخي“.

وكتبت صحيفة ”لا روزان“ ”الملوك 12 مرة“ بينما قالت ”إيه.بي.سي“ أقدم صحف إسبانيا ”ريال مدريد بلا حدود“.

وقالت ”إلباييس“ ”ريال مدريد دخل عصرًا ذهبيًا جديدًا“ في إشارة للقبه الثالث في دوري الأبطال في 4 مواسم.

وانتشرت الإشادة بشكل أوسع وقالت صحيفة ”ليكيب“ الفرنسية عن النادي الإسباني ”مدريد غير حقيقي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com